الجيش الأميركي يحقق في تلاعب واحتيال بعقود العراق
آخر تحديث: 2007/8/31 الساعة 00:09 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/8/31 الساعة 00:09 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/18 هـ

الجيش الأميركي يحقق في تلاعب واحتيال بعقود العراق

بدأ الجيش الأميركي تحقيقات في عمليات احتيال وسوء تصرف في 1800 عقد خاص بتوفير خدمات في العراق خلال السنوات الأربع الماضية. ويأتي هذا التحقيق في إطار 76 تحقيقا بدأت في الـ28 من هذا الشهر بشأن سوء التصرف في الأموال الأميركية بالعراق.

وتمثل هذه العقود التي تقدر قيمتها بنحو ثلاثة مليارات دولار جميع التعاملات المالية التي تمت بين الولايات المتحدة والعراق منذ غزوه عام 2003 حتى 2007. ويرى الجيش أن مكتب تعاقدات تم تحديده في الكويت هو أحد بؤر هذه المشاكل. وسيفحص الجيش كل العقود الخدمية المبرمة في الكويت.

ومن بين العقود التي ستفحص تلك المبرمة مع شركة KBR المتفرعة عن شركة هاليبيرتون العملاقة التي استملت مليارات الدولارات منذ عام 2001 لتوفير الطعام والمأوى للجيش الأميركي في أفغانستان والعراق.

وقال النواب الديمقراطيون في الكونغرس إن KBR التي كانت تعرف سابقا باسم كيلوغ براون وروت, استفادت من ارتباطها بديك تشيني نائب الرئيس الأميركي.

وفي تحقيق آخر سيغادر وفد رفيع من خبراء البنتاغون بقيادة الجنرال كلود كيكلايتر إلى العراق الأسبوع المقبل للنظر في كيفية وصول أسلحة  أميركية أرسلت لتعزيز القوات الأمنية العراقية, إلى تركيا لاستخدامها في أعمال قتل وعنف. وسيسلم الفريق نتائج تحقيقه إلى الكونغرس خلال 45 يوما.

وقال المتحدث باسم البنتاغون جيف موريل إن المفتش العام للوزارة سيرأس وفدا يضم 18 عضوا للتحقيق في المشكلة. وأوضح أن وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس تلقى منذ مايو/أيار تقريرين مطولين عن سير التحقيق.

المصدر : وكالات