إثيوبيا تقرر طرد ستة دبلوماسيين نرويجيين
آخر تحديث: 2007/8/28 الساعة 09:18 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/8/28 الساعة 09:18 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/15 هـ

إثيوبيا تقرر طرد ستة دبلوماسيين نرويجيين

 
قررت إثيوبيا طرد ستة دبلوماسيين نرويجيين من أديس أبابا تعبيرا عن "الاستياء" من السياسة التي تتبعها أوسلو في منطقة القرن الأفريقي.
 
وقال وزير الخارجية النرويجي يوناس جار شتويري في بيان "أدهشنا قرار السلطات الإثيوبية المنفرد ونحن نأسف له".
 
وأضاف "ينبغي الآن أن نتحمل عواقب تمسك السلطات الإثيوبية بقرارها، ومن ثم فنحن نقوم بالاستعدادات اللازمة لسحب ستة دبلوماسيين من سفارتنا في أديس أبابا بحلول 15 سبتمبر/أيلول".
 
وقال "هذا لا يعني انقطاعا في علاقات النرويج الدبلوماسية مع إثيوبيا"، موضحا أن سفارة النرويج في إثيوبيا مسؤولة أيضا عن علاقات أوسلو مع الاتحاد الأفريقي.
 
ومن جهته قال وزير الدولة النرويجي للشؤون الخارجية رايموند جوهانسن في تصريح صحفي "ما أبلغونا إياه هو أن النرويج حاولت إلحاق الضرر بالمصالح الإثيوبية عبر عملها للسلام والمصالحة في المنطقة، ولاسيما عبر اتصالاتها بإريتريا وجهودها من أجل السلام في الصومال والسودان".
 
وفي المقابل نفى المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية وحيد بلاي في تصريح صحفي علمه بقرار بلاده طرد الديبلوماسيين النرويجيين.
 
وقال لوكالة أسوشيتد برس "لم أسمع بالموضوع، بأنهم أبلغوا بمغادرة (البلاد)".


  
المصدر : وكالات