جامايكا تعلن الطوارئ لمواجهة دين وأرين يقتل 13 بأوكلاهوما
آخر تحديث: 2007/8/20 الساعة 12:17 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/8/20 الساعة 12:17 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/7 هـ

جامايكا تعلن الطوارئ لمواجهة دين وأرين يقتل 13 بأوكلاهوما

الإعصار دين بات يهدد المكسيك وكوبا بعد أن ضرب جامايكا (رويترز) 

أعلن مكتب رئاسة الوزراء في جامايكا حالة الطوارئ لمدة ثلاثين يوما استعدادا لتداعيات الإعصار دين الذي ضرب الجزيرة الأحد.

وقالت السلطات إنه تم تعزيز القوات الأمنية لمواجهة أعمال نهب محتملة مرافقة للإعصار الذي تسبب برياح سرعتها 230 كلم في الساعة وأمطار غزيرة.

ووسط توقعات بتحوله إلى الدرجة الخامسة -وهي الأعلى في مقياس الأعاصير توجه الإعصار إلى شبه جزيرة بوكاتان جنوب شرق المكسيك.

وقال المركز الأميركي لمراقبة الأعاصير ومقره ميامي الأحد إن الإعصار الذي يتقدم بسرعة 32 كلم في الساعة على الساحل الجنوبي لجامايكا في اتجاه شبه جزيرة بوكاتان يمكن أن يخلف عواقب كارثية.

وكانت سلطات جامايكا حولت المدارس والكنائس والقاعات الرياضية المغلقة إلى ملاجئ، ودعت المواطنين إلى الاحتماء من الإعصار دين الذي يبلغ الفئة الرابعة المدمرة.

وقبل وصوله جامايكا تسبب دين بخسائر كبيرة وأتلف محاصيل الموز في المارتينيك –التي تديرها فرنسا- وهاييتي وسانتو دومنغو، كما تسبب في مقتل خمسة أشخاص.

دول الكاريبي مهددة بالإعصار دين (الفرنسية)
استعدادات بالمكسيك وكوبا
وأجلت المكسيك نحو 80 ألف سائح كانوا في المنتجعات البحرية في كانكون وكوزوميل، وأعلنت حالة التأهب استعدادا لوصول الإعصار.

وفي كوبا أجلت السلطات هناك نحو 150 ألف شخص من المناطق المعرضة لخطر الإعصار.

وقالت السلطات إنه تم نقل ما يقارب مائة ألف شخص لأماكن آمنة في سنتياغو دي كوبا و35 ألفا في هولغين وعشرة آلاف في غرانما ونحو ثمانية آلاف في غوانتانامو وخمسة آلاف في كاماغواي وأكثر من ألف في لاس توناس.

وفي بينار دل ريو -الولاية الأكثر عرضة للأعاصير- ذكر الدفاع المدني المحلي أنه تم إجلاء 18 ألف شخص من القرى الساحلية وتم نقل 800 سائح أجنبي كانوا في جزيرة لارغو دل سور إلى منتجع فاراديرو بولاية متانثاس الغربية.

العاصفة أرين
وليس بعيدا عن الإعصار دين، تسببت العاصفة الاستوائية أرين في مقتل 13 شخصا في أوكلاهوما بولاية تكساس الأميركية بسبب السيول التي تسببت بها الأمطار الغزيرة المرافقة للعاصفة.

واستعدت السلطات في الولاية للعاصفة وقامت بإجلاء المئات من الأشخاص من المناطق المعرضة للسيول إلى ملاجئ آمنة وسط مخاوف من حصول إعصار مدمر شبيه بإعصاري ريتا وكاترينا عام 2005.

المصدر : وكالات