الإعصار دين يتوقع أن يبلغ الفئة الخامسة مع وصوله أراضي أميركا الشمالية (الفرنسية-أرشيف)

وافق الرئيس الأميركي جورج بوش على إعلان مسبق لحالة الطوارئ في ولاية تكساس المتوقع أن يجتاحها الإعصار دين الذي يقترب من بلوغ الفئة الخامسة في شدته.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض غوردون غوندرو إن إعلان حالة الطوارئ جاء بناء على طلب حاكم تكساس وهو سيوفر مساعدة اتحادية عاجلة في حال ضرب الإعصار الولاية.

"

"
وكانت إدارة بوش تعرضت لانتقادات شديدة بسبب بطء استجابة الحكومة الاتحادية عقب الإعصار كاترينا الذي اجتاح منطقة خليج المكسيك ودمرها بما فيها مدينة نيوأورليانز في أغسطس/آب 2005.

وأوضح غوندرو أن الوكالة الاتحادية لإدارة الطوارئ تنسق مع ولاية تكساس لإجلاء ذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن وذوي الاحتياجات الطبية الخاصة ومن يواجهون صعوبات بالانتقال على طول حدود جنوب تكساس المتوقع أن يجتاحها الإعصار.

وذكر أن السفير الأميركي لدى جامايكا يتعاون مع الحكومة لتوفير إمدادات الإغاثة الأميركية مثل حاويات المياه والأدوية ومولدات الكهرباء. وأشار إلى أن مسؤولي الطوارئ الأميركيين على اتصال بنظرائهم في المكسيك أيضا.

فئة خامسة
وتنبأت الأرصاد الجوية بأن تزداد شدة الإعصار دين الذي يسير بسرعة ثابتة تقدر بـ240 كلم في الساعة ليبلغ الفئة الخامسة بعد يومين من وصوله أراضي أميركا الشمالية، وهي أعلى درجة على مقياس سافير سمبسون لقياس قوة الإعصار.

وقال المركز القومي الأميركي للأعاصير إن دين كان في الساعة الثامنة مساء بتوقيت الساحل الشرقي للولايات المتحدة على بعد 650 كلم باتجاه شرق جنوب شرق كينغستون وعلى بعد نحو 265 كلم جنوب سانتو دومينيغو ويتحرك غربا بسرعة 28 كلم في الساعة.

"
الأرصاد الجوية توقعت أن تزداد شدة دين الذي يسير بسرعة ثابتة تقدر بـ240 كلم في الساعة بعد يومين مع وصوله أراضي أميركا الشمالية"
ويندفع دين اليوم إلى جامايكا وجزر كايمان ويهدد بضرب شبه جزيرة يوكاتان المكسيكية وهو في شدته القصوى، إضافة إلى منطقة خليج المكسيك الغنية بالنفط والغاز بعدما تسبب لغاية الآن بثلاث وفيات على الأقل بشرق الكاريبي.

ومن المتوقع أن تظل قوة دين المدمرة بعيدا عن الساحل الجنوبي لهايتي، لكن الأعاصير الاستوائية تؤثر بشدة على المنطقة وغالبا ما تتسبب في حدوث سيول وانهيارات طينية.

وقالت الأرصاد الجوية إن احتمالات أن يضرب الإعصار يوكاتان حوالي بعد غد الثلاثاء ثم يتحرك صوب الساحل الشمالي للمكسيك أكبر من احتمالات تهديده لمناطق إنتاج النفط والغاز الأميركي في خليج المكسيك.

وفي إطار إجراءات مواجهة الإعصار، حثت حكومة جامايكا مواطنيها على النزوح من المناطق المنخفضة والمعرضة لانهيارات، وأرسلت حافلات لنقلهم وأعلنت حالة التأهب، فيما علقت الأحزاب السياسية حملاتها للانتخابات العامة المقررة يوم 27 أغسطس/آب الجاري.

ويسود القلق الأسواق النفطية خشية أن يتسبب الإعصار دين في تعطيل إنتاج النفظ والغاز الأميركي في خليج المكسيك كما فعلت الأعاصير التي اجتاحت البلاد عامي 2004 و2005 ومنها إيفان وكاترينا وريتا.

وسحبت شركات الطاقة العمال من حفاراتها البحرية في خليج المكسيك المسؤول عن ثلث الإنتاج الأميركي من النفط الخام.

سيبات بدأ اجتياجه بضرب الساحل الجنوبي للصين (الفرنسية)
سيبات بالصين
وفيما تستعد الولايات المتحدة للإعصار دين، ضرب الإعصار سيبات الساحل الجنوبي للصين صباح اليوم ما أدى لمقتل تسعة أشخاص وإصابة 60 آخرين في إقليم تسي جيانغ وتدمير 156 منزلا ونزوح نحو مليون شخص.

وقالت محطة الأرصاد الجوية المحلية إن سيبات ضرب مقاطعة هوالين على الساحل الشرقي لتايوان صباح أمس السبت حيث وصلت الرياح إلى 180 كلم في الساعة، تم اتجه إلى بلدة تشونغو في مقاطعة فوجيان بمنطقة هويان.

وذكر مركز الكوارث في تايوان أن 27 شخصا أصيبوا وأجلي نحو 2500 في حين ما زال تسعة آلاف منزل بدون كهرباء.

ولم يضرب سيبات الفلبين لكنه تسبب بزيادة غزارة الأمطار الموسمية ما أدى لغرق ثلاثة أشخاص في الفيضانات وتضرر نحو 550 ألف شخص في مانيلا والأقاليم الشمالية فيما ما زال نحو 3500 شخص يقبعون داخل مراكز الإجلاء.

المصدر : وكالات