عقوبة فولك خففت إلى السجن مع وقف التنفيذ (الفرنسية-أرشيف)
قضت محكمة في جنوب أفريقيا بالسجن عشر سنوات مع وقف التنفيذ على إدريان فولك وزير الداخلية السابق أثناء نظام  الفصل العنصري, بعد أن اعترف بمحاولة قتل أحد الزعماء الناشطين السود قبل 18 عاما.

وبعد التوصل لتسوية مع النيابة، أقر فولك ومساعده السابق يوهان فان دير ميروي وثلاثة مسؤولين أمنيين سابقين بمحاولة قتل فرانك تشيكين بقضية تسببت في إعادة فتح النقاش حول العدالة لمرتكبي الجرائم خلال فترة حكم الأقلية البيضاء.

وكان تشيكين، الذي يشغل حاليا منصب مساعد الرئيس ثابو مبيكي، الأمين العام لمجلس الكنائس في جنوب أفريقيا الذي كان من أبرز المنظمات التي كافحت نظام الفصل  العنصري.

ووجهت للمتهمين تهمة التآمر لقتل تشيكين عام 1989 بوضع السم في ملابسه. وقد احتشد متظاهرون أمام مقر المحكمة, وطالبوا بمحاكمة فولك بتهم أخرى من بينها الضلوع في انتهاكات لحقوق الإنسان.

المصدر : وكالات