الحكومة البريطانية تتعهد بتعويض مربي الماشية
آخر تحديث: 2007/8/11 الساعة 00:43 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/8/11 الساعة 00:43 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/28 هـ

الحكومة البريطانية تتعهد بتعويض مربي الماشية

خطر الحمى القلاعية لم ينحسر بعد (الفرنسية-أرشيف)

تعهدت الحكومة البريطانية بدفع تعويضات عاجلة للمزارعين الذين أصيبت ماشيتهم بمرض الحمى القلاعية الذي ظهر مؤخرا في مزرعتين جنوب إنجلترا.

 
وقال رئيس الوزراء غوردون براون إن حكومته ستقدم تعويضات تتجاوز الحد القانوني لتشمل تكاليف التطهير. وأعرب عن أمله في أن يتم الدفع خلال الأيام المقبلة لجميع المزارعين بالمنطقة المتضررة والذين تكبدوا هذه الخسائر.

ويشير المزارعون إلى أن الحظر التجاري يكلفهم 1.8 مليون جنيه إسترليني (3.6 ملايين دولار) يوميا.

وصرح براون للصحفيين، بعد اجتماع لجنة طوارئ حكومية لاستعراض التقدم الذي تحقق في مجال مكافحة الوباء، بأن المرض تمت محاصرته بمنطقة محدودة من البلاد. 

 

لكنه استدرك قائلا إن الحظر المفروض على نقل الماشية سيظل ساريا إلى أن تتأكد السلطات من احتواء المرض، والسيطرة عليه تماما.

 

وعقب رصد المرض بالمزرعتين، جرى إعدام أكثر من 570 رأسا من الماشية مما دفع دول الاتحاد الأوروبي وغيرها لفرض حظر على استيراد اللحوم والألبان من بريطانيا.

وتم تخفيف الحظر الخميس الماضي للسماح للمزارعين خارج المنطقة المصابة بنقل الحيوانات للمقاصب فقط.

وكانت الحمى القلاعية التي يمكن أن تنقلها الرياح قد ظهرت أول مرة بمزرعة صغيرة يوم الجمعة الماضي. ويشكل المرض خطرا مباشرا على صناعة الماشية البريطانية التي تقدر صادراتها من اللحوم بنحو مليار دولار في العام.

 

وأثارت أنباء ظهور هذا المرض المخاوف من تكرار ما حدث عام 2001 حينما جرى إعدام وحرق سبعة ملايين من الحيوانات، الأمر الذي أضر بالزراعة والسياحة الريفية في بريطانيا.           

 

المصدر : وكالات