دو فيلبان أمام القضاء مجددا في قضية كليرستريم
آخر تحديث: 2007/7/7 الساعة 00:10 (مكة المكرمة) الموافق 1428/6/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/7/7 الساعة 00:10 (مكة المكرمة) الموافق 1428/6/21 هـ

دو فيلبان أمام القضاء مجددا في قضية كليرستريم

دومينيك دو فيلبان عاد إلى باريس من عطلته بسبب التحقيق (الفرنسية-أرشيف)
فتش القاضيان الفرنسيان جان ماري دوي وهنري بونس المكلفان بالتحقيق في قضية شركة كليرستريم الجمعة مكتب رئيس الوزراء السابق دومينيك دو فيلبان بمقر وزارة الخارجية في باريس بحضوره.

وكان القاضيان فتشا الخميس منزل دو فيلبان في العاصمة الفرنسية طوال ست ساعات، وصادرا منه ملفات عدة بينها دفترا ملاحظات مصنفان من "أسرار الدفاع"، حسب ما أوردته صحيفة "لوموند".

ويسعى المحققون الفرنسيون إلى كشف الجهة التي كانت وراء إرسال قوائم مزورة بأسماء شخصيات قيل إنها تقاضت رشى في صفقة بيع بوارج حربية فرنسية إلى تايوان عام 1991، إلى القضاء.

وتم إدراج اسم الرئيس الفرنسي الحالي نيكولا ساركوزي –الذي كان وزيرا للداخلية- في تلك القوائم.

ويشتبه في أن دو فيلبان المقرب من الرئيس السابق جاك شيراك، حاول الإضرار بساركوزي، الذي اعتبر نفسه ضحية مؤامرة تهدف إلى تشويه سمعته.

وذكر مقربون من دو فيلبان أنه عاد الخميس بسرعة إلى باريس بعدما غادرها يوم الأربعاء في عطلة، واحتج على ما قال إنها "اتهامات باطلة".

وبعد أن تم الاستماع إليه في ديسمبر/كانون الأول الماضي مدة 17 ساعة بصفته مجرد شاهد، يحقق القضاء الفرنسي مع دو فيلبان بعدما فحص المحققون حاسوب المسؤول الكبير في الاستخبارات الفرنسية الجنرال فيليب روندوه -الذي يعتبر محور القضية- وعثروا فيه على ملاحظات تتهم رئيس الوزراء السابق مباشرة.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: