ولفويتز يعمل بمركز أبحاث مؤيد للمحافظين الجدد
آخر تحديث: 2007/7/4 الساعة 00:13 (مكة المكرمة) الموافق 1428/6/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/7/4 الساعة 00:13 (مكة المكرمة) الموافق 1428/6/19 هـ

ولفويتز يعمل بمركز أبحاث مؤيد للمحافظين الجدد

بول ولفويتز يغادر البنك الدولي بعد انتهاكه لوائح عمله (رويترز-أرشيف)
بدأ الرئيس السابق للبنك الدولي بول ولفويتز الذي استقال منه بسبب  انتهاك لوائحه الداخلية، العمل في معهد الأبحاث "أميركان إنتربرايز إنستيتيوت" المؤيد للمحافظين الجدد.

وأوضح رئيس المعهد الذي يتخذ من واشنطن مقرا له أن "ولفويتز سيعمل على مواضيع مرتبطة بالشراكة والتنمية في أفريقيا وفي الشراكات العامة-الخاصة".

وأضاف كريستوفر ديموث أن ولفوفيتز (63 عاما)، الذي قضى نحو عامين على رأس البنك الدولي، سيعمل في المركز بصفة "بروفيسور ضيف".

ويهتم مركز "أميركان إنتربرايز إنستيتيوت" الذي تأسس عام 1943، حسب بيان المهمة، بتحسين المؤسسات الأميركية التي تعنى بالحريات والديمقراطية. ويعتبر المركز مقربا من المحافظين الجدد.

وقد اشتغلت في المركز شخصيات وازنة في دوائر القرار الأميركي مثل سفير واشنطن السابق لدى الأمم المتحدة جون بولتون، وأحد كبار المسؤولين السابقين في وزارة الدفاع ريتشارد بيرل.

وخلف ولفويتز على رأس البنك الدولي الأميركي روبرت زوليك الذي تسلم مهماته أمس الاثنين. وقد غادر ولفويتز منصبه اعتبارا من 30 يونيو/حزيران الماضي بعد أن أقر أمام مجلس إدارة البنك بأنه انتهك لوائح العمل في البنك عندما رفع راتب صديقته.

وكان ولفويتز أثار جدلا في البنك الدولي منذ أن رشحه الرئيس الأميركي جورج بوش عام 2005 وواجه انتقادات من جانب دول أوروبية أعضاء في البنك بسبب دوره في حرب العراق عندما كان نائبا لوزير الدفاع الأميركي.

المصدر : وكالات