تعليق عضوية غالاوي في البرلمان البريطاني
آخر تحديث: 2007/7/25 الساعة 00:31 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/7/25 الساعة 00:31 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/11 هـ

تعليق عضوية غالاوي في البرلمان البريطاني

جورج غالاوي (الأوروبية-أرشيف)
قرر النواب البريطانيون تعليق عضوية زميلهم النائب المثير للجدل والمعارض للحرب على العراق جورج غالاوي بسبب الاشتباه في تورطه بفضيحة النفط مقابل الغذاء, الذي كان معمولا به في العراق إبان حكم الرئيس السابق صدام حسين.

وأثناء دفاعه عن نفسه في مجلس العموم البريطاني دخل غالاوي في مشادة غاضبة مع رئيس المجلس مايكل مارتين، الذي يتولى مسؤولية المحافظة على النظام في المجلس، مما استوجب طرده.

وخلال مداخلة غالاوي التي استمرت ساعة، حذره مارتين أكثر من مرة من الطعن في نزاهة لجنة المعايير والمزايا البرلمانية، وقام بعد ذلك بطرده من المجلس.

وحظي قرار تعليق عضوية غالاوي -زعيم حزب الاحترام- بدعم الأحزاب الثلاثة الرئيسية في البرلمان التي أيدت نتائج تحقيق اللجنة.

وبعد طرده أصبح يحظر على غالاوي دخول المجلس إلى حين بدء استراحة البرلمان في وقت لاحق من هذا الأسبوع، كما يبدأ تعليق عضويته لمدة 18 يوما دون راتب في الثامن من أكتوبر/تشرين الأول.

وخلص تحقيق أجري في أكتوبر/تشرين الأول 2005 إلى أنه تم في إطار برنامج النفط مقابل الغذاء تخصيص أكثر من 18 مليون برميل من النفط لغالاوي إما باسمه مباشرة وإما باسم شريكه رجل الأعمال الأردني فواز زريقات وذلك لدعم صندوق (ميريام أبيل) الذي كان مخصصا لمساعدة الأطفال العراقيين.

وقالت لجنة المعايير والمزايا إن غالاوي "شارك في إخفاء المصدر الحقيقي للأموال التي تلقاها الصندوق" و "اضر بسمعة المجلس" الذي يطالبه بالاعتذار.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: