مقتل أربعة في وزيرستان يسبق وساطة قبلية
آخر تحديث: 2007/7/21 الساعة 07:00 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/7/21 الساعة 07:00 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/6 هـ

مقتل أربعة في وزيرستان يسبق وساطة قبلية

تفجير انتحاري بهانغو قرب بيشاور أمس قتل عشرين شخصا بينهم ستة من الشرطة (رويترز)

قتل أربعة أشخاص بينهم جندي وجرح ستة في عملية انتحارية استهدفت القوات الباكستانية في المنطقة القبلية شمال غرب البلاد.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن ضابط باكستاني إن الهجوم وقع في مركز  مراقبة للقوات شبه العسكرية في شمال وزيرستان".

وقع الهجوم الانتحاري بعد سلسلة هجمات تعاقبت منذ سبعة أيام أودت أمس بحياة أكثر من ستين قتيلا باكستانيا بينهم نحو عشرين شرطيا في ثلاث هجمات انتحارية.

وساطة قبلية
وفي مسعى لاحتواء التوتر بدأ وفد من أعيان قبائل باكستان محادثات مع المسلحين المحليين المتعاطفين مع تنظيم القاعدة وحركة طالبان في ميرانشاه عاصمة مقاطعة شمال وزيرستان للاستماع إلى مطالبهم وثنيهم عن قرارهم إلغاء اتفاق السلام بين الحكومة والمسلحين القبليين.

القوات الباكتسانية تعمل على عدم
وقوع مزيد من الهجمات ضدها (رويترز)

ونقلت أسوشيتد برس عن الزعيم القبلي مالك نصر الله قبل بدء الاجتماع أنه متفائل بإحياء اتفاق السلام بين الحكومة والمسلحين.

وقد تزامن إلغاء القرار إلى موجة عمليات انتحارية غير مسبوقة في.. شمال باكستان وجنوبه.

وكان الوفد التقى حاكم الإقليم الشمالي الغربي وعاصمته بيشاور جان أوركوزي لأربع ساعات من أجل إنقاذ اتفاق السلام الذي ألغاه المسلحون القبليون.

وإزاء تصاعد الهجمات والتفجيرات الانتحارية الدامية على الجيش والشرطة منذ اقتحام المسجد الأحمر قبل أسبوعين، دعا الرئيس برويز مشرف الشعب إلى الوحدة لمواجهة من سماهم "المتطرفين".

وقرر الرئيس -الذي يتولى أيضا قيادة الجيش- إرسال زهاء ثلاثين ألفا من الشرطة والقوات شبه العسكرية قبل نهاية العام الحالي إلى المنطقة القبلية، لتعزيز القوات المنتشرة فيها وقوامها ما بين 80 و90 ألفا.

المصدر : الجزيرة + وكالات