أصدرت محكمة بلندن اليوم حكما بالسجن المؤبد على أربعة أشخاص بتهمة محاولة تفجير شبكة النقل بلندن في 21 يوليو/ تموز 2005.
 
وقال القاضي أدريان فلفورد إن الأشخاص الأربعة سيقضون 40 عاما بالسجن قبل أن يتمتعوا بالحرية المقيدة.
 
وكانت محكمة ووليتش قد أدانت الاثنين المتهمين مختار سعيد إبراهيم (29 عاما) ورمزي محمد (25 عاما) وياسر عمر (26 عاما) وحسين عثمان (28 عاما) بالتآمر لارتكاب عمل إرهابي في مترو لندن في 21 يوليو/ تموز 2005 بعد أسبوعين من تفجيرات مترو الأنفاق التي أوقعت 52 قتيلا.
 
وجاء القرار بعد سبعة أيام من مداولات لجنة المحلفين وسط اهتمام إعلامي وشعبي ضاعفته حالة التأهب المعلنة في البلاد بعد الهجمات التفجيرية الفاشلة في لندن ومدينة غلاسكو الأسكتلندية الشهر الماضي.

وفي سياق متصل يواجه متهمان آخران بالقضية وهما مانفو كاواكي أسيدي (34 عاما) وعادل يحيى (24 عاما) إعادة محاكمتهما على خلفية تلك القضية.

وقال الادعاء البريطاني لمحكمة وولويتش كراون بلندن إنه سيسعى لان تكون هناك محاكمة ثانية للمتهمين مانفو كواكو أسيدو وعادل يحيى بعد أن فشل المحلفون في التوصل لحكم في الجلسات الاولية التي اختتمت الثلاثاء.

وجرت هجمات 21 يوليو/ تموز الأربعة الفاشلة بشكل منسق وشبه متزامن واستهدفت ثلاثة قطارات أنفاق وحافلة، وفق خطة تنفيذية مشابهة لهجمات وقعت في السابع من الشهر نفسه.

المصدر : وكالات