رجال الإطفاء يكافحون حريقا شب في محطة كهرباء جراء ارتفاع درجات الحرارة(الفرنسية)

لقي شخصان في اليونان مصرعهما حرقا وسط استمرار موجة الحر التي أشعلت حرائق طالت عدة أماكن في بلدان جنوبي أوروبا وشمالي أفريقيا.

وعثرت فرق الإنقاذ اليوم على جثتي الرجلين متفحمة بعد أن داهمهما صباحا حريق كان ضمن أكثر من 120 حريقا اندلع في جزيرة كريت ومنطقتي بيلوبينيزي وأتيك القريبة من أثينا.

وحوصرت سيارة الرجلين في حريق شب بإحدى الغابات قرب بلدة فولوس قبل أن يخرجا من السيارة ويحاولا الفرار دون جدوى.

وأرسلت فرنسا وإيطاليا طائرات إلى اليونان لمساعدتها في إطفاء الحرائق التي تجند لمواجهتها أكثر من 110 رجال إطفاء يونانيين تدعمهم المروحيات.

وذكر مسؤولون أن الألغام، التي خلفتها الحرب العالمية الثانية في أعماق غابة صنوبر كثيفة قرب درفينوتشوريا على بعد 100 كلم شمالي أثينا، زادت من عرقلة عمل رجال الإطفاء.

وأشارت الأرصاد الجوية اليونانية اليوم إلى انخفاض درجات الحرارة بعد تسعة أيام من أسوأ موجة حر شهدتها البلاد ولامست حاجز الـ46 درجة مئوية متسببة بمقتل عشرة أشخاص.

وانفجرت محطة كهرباء في جنوب اليونان جراء ارتفاع درجات الحرارة متسببة بعدد من الحرائق الصغيرة.

وتجتاح منذ أكثر من أسبوع موجة حر استثنائية كذلك تونس والجزائر وبلغاريا وإيطاليا وقبرص وتركيا ورومانيا التي وصل فيها عدد ضحايا الموجة 32 قتيلا.

قبرص والجزائر
وفي قبرص قضى أمس ثلاثة مسنين جراء ارتفاع الحرارة وأرسلت إسرائيل اليوم طائرة مخصصة لإطفاء الحرائق لمكافحة حريق شب في منطقة ليماسول.

وتوقع مسؤولون في هيئة الأرصاد القبرصية انخفاض درجات الحرارة بحلول يوم السبت المقبل، مشيرين إلى احتمال قدوم موجة جديدة أواسط الأسبوع المقبل.

الحرائق امتدت من اليونان إلى قبرص فالجزائر وتونس ثم إيطاليا جراء موجة الحر(الأوروبية) 
وفي الجزائر ذكرت هيئة الحماية المدنية أمس أن موجة الحر التي اجتاحت البلاد في الأيام الأخيرة تسببت في اندلاع عدد كبير من الحرائق وتلف آلاف الفدادين من الغابات والأراضي الزراعية.

وأخمدت السلطات- حسب المصدر ذاته- أكثر من ثلاثمائة حريق شبت الأسبوع الماضي في مناطق يقع أغلبها شرقي الجزائر.

بموازاة ذلك تواصل اليوم هطول الأمطار على شمال بريطانيا ووسطها ومنطقة ويلز مما شكل ضغطا على البنية التحتية التي تأثرت بفيضانات الأسبوع الماضي التي خلفت أربعة قتلى.

وتوقعت هيئات الأرصاد استمرار هطول الأمطار يومي السبت والأحد على معظم أرجاء بريطانيا.

وفي جنوب السويد تعطلت حركة القطارات والطرق في مناطق اليوم بسبب فيضانات ناجمة عن هطول أمطار غزيرة خلال الأيام القليلة الماضية.

وأعربت الشركة المسؤولة عن حركة القطارات عن أملها في استئناف خدماتها بشكل منتظم مساء اليوم في قطاع خط السكك الحديدية الرئيسي الذي يربط بين العاصمة ستوكهولم ومالمو ثالث أكبر مدن البلاد.

إغاثة باكستانية

باكستانيون يحاولون إنقاذ محصول الموز بعد أن ضرب الإعصار بساتينهم (الفرنسية)
بموازاة ذلك بدأت في باكستان اليوم عمليات إغاثة جوية واسعة النطاق في المناطق المتأثرة بالفيضان في إقليم بلوشستان الجنوبي حيث قطعت الطرق نتيجة للإعصار الاستوائي.

وضرب الإعصار الذي حرك رياح بسرعة 130كيلومترا في الساعة الساحل الجنوبي الغربي لباكستان يوم الثلاثاء وقتل 17 شخصا بعد ثلاثة أيام من عاصفة اجتاحت مدينة كراتشي أكبر المدن الباكستانية وقتلت نحو 230 شخصا.

وقال الجيش في بيان إن ثلاثا من طائرات النقل من طراز "سي 130" تحمل طعاما وإمدادات إغاثة توجهت إلى بلدات توربات وباسني في وقت مبكر من صباح اليوم.

كما غادرت سبع مروحيات مدينة كويتا عاصمة إقليم بلوشستان لإنقاذ الأشخاص المنعزلين في قرى صغيرة.

وقتلت عواصف موسم الأمطار المبكرة في الهند نحو 150 شخصا وحاصرت الآلاف بينما تهدد عاصفة جديدة تقترب قبالة الساحل الشرقي للهند بمزيد من الدمار.

المصدر : وكالات