روسيا تمضي لتعزيز دفاعاتها الصاروخية(الفرنسية-أرشيف)
قالت مصادر رسمية إن روسيا شرعت في إنتاج صواريخ إستراتيجية جديدة من طراز "توبول- ام".
 
وأوضح النائب الأول لرئيس الوزراء أن بلاده تدخل الآن مرحلة جديدة وحاسمة من إعادة تجهيز كل القوات الإستراتيجية النووية والأنظمة التشغيلية والتكتيكية بالمعدات.
 
ونقلت وكالة أنباء إنترفاكس عن سيرغي إيفانوف قوله في فوتكينسك شرق البلاد "إنني أتحدث عن كل من نظامي "توبول- أم" المتحرك والثابت والمزود بأنواع مختلفة من الرؤوس الحربية إلى جانب نظام "إسكندر- أم".
 
وكان إيفانوف أعلن في يوليو/ تموز 2006 أن الجيش سيمتلك بحلول عام 2015 تسعة وستين صاروخا إستراتيجيا متحركا جديدا من طراز "توبول-أم" و60 صاروخا بالستيا قصير المدى من طراز "إسكندر-أم".
 
ويطلق حلف شمال الأطلسي على صاروخ "توبول-أم" اسم "أس أس-27" وهو صاروخ إستراتيجي متحرك طوله 22.7 مترا وقطره 1.95 متر ووزنه 47.2 طنا ومداه 10 ألف كلم.
 
وتعهد الرئيس فلاديمير بوتين في وقت سابق بتعزيز الدفاعات الصاروخية في وقت توترت فيه العلاقات مع واشنطن بسبب المشروع الأميركي لإقامة درع صاروخي شرق أوروبا.

المصدر : وكالات