طالبان تتبنى هجوما بكابل أوقع عشرات القتلى
آخر تحديث: 2007/6/17 الساعة 11:03 (مكة المكرمة) الموافق 1428/6/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/6/17 الساعة 11:03 (مكة المكرمة) الموافق 1428/6/2 هـ

طالبان تتبنى هجوما بكابل أوقع عشرات القتلى

تفجير كابل الذي استهدف الشرطة هو الأعنف منذ وقت (الفرنسية)

تبنت حركة طالبان الأفغانية تفجير حافلة للشرطة وسط كابل أوقع ما لا يقل عن 39 قتيلا بينهم أربعة أجانب وعشرات الجرحى. وقال المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد إن الهجوم انتحاري وتم بسيارة مفخخة.
 
ونقلت وكالة الأنباء الإسلامية الأفغانية ومقرها باكستان عن متحدث آخر باسم طالبان قوله إن "العملية نجحت بنسبة 100% إذ إننا ضربنا هدفنا وهو الشرطة".

وفي وقت سابق قال قائد الشرطة الجنائية علي شاه بكتيوال إن 35 قتيلا على الأقل من الشرطة، مشيرا إلى أن الحافلة كانت تقل مدربين للشرطة إلى الكلية التي يعملون فيها. وأكد أن الانفجار ناجم عن هجوم انتحاري، لكن لم ترد معلومات عن الأجانب والقتلى وسبب وجودهم في المنطقة.

وكانت مصادر في الشرطة أشارت إلى أن الانفجار- الذي وقع خلال ساعة الذروة المرورية صباحا- ربما يكون ناجما عن عبوة ناسفة زرعت داخل الحافلة وتم تفجيرها عن بعد أو عبر مؤقت.

 الشرطة ضربت طوقا أمنيا على مكان الهجوم (الفرنسية)
وذكر شهود عيان أن الحافلة دمرت بالكامل في الانفجار الذي وقع قرب مقر قيادة الشرطة في العاصمة الأفغانية.
 
ونقل مراسل الجزيرة عن شهود قولهم إن حصيلة القتلى ما بين 50 و60. وأضاف المراسل أن المعلومات المتوفرة لديه تفيد بأن بين القتلى أجانب دون أن تعرف بعد هوياتهم.

وتوقعت مصادر أمنية أفغانية ارتفاع عدد القتلى نظرا للإصابات البليغة التي سببها الانفجار بين ركاب الحافلة وبعض المارة.
 
ويعتبر هذا التفجير الهجوم الانتحاري الخامس في أفغانستان خلال ثلاثة أيام والأعنف فيها.
 
وجاء الهجوم بعد يوم من هجوم بسيارة مفخخة تبنته طالبان واستهدف قافلة للقوة الدولية للمساعدة على الأمن في أفغانستان (إيساف) التي يقودها حلف شمال الأطلسي (الناتو) غربي كابل وأوقع أربعة قتلى بينهم جندي أجنبي وخمسة جرحى.
المصدر : الجزيرة + وكالات