الكنيست سيصوت على تعيين باراك وزيرا للدفاع يوم الاثنين (الفرنسية-أرشيف)

عين رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت الزعيم الجديد لحزب العمل رئيس الوزراء الأسبق إيهود باراك وزيرا للدفاع خلفا لعمير بيرتس.

وجاء في بيان رسمي أن "الحكومة الإسرائيلية وافقت بالإجماع على اقتراح رئيس الوزراء بتعيين الرئيس الجديد لحزب العمل في منصب وزير الدفاع".

وكان باراك انتخب الأربعاء الماضي رئيسا لحزبه بفارق بسيط عن منافسه المدير السابق لجهاز الأمن الداخلي (الشين بيت) عامي إيالون.

وقال مساعد لأولمرت طلب عدم ذكر اسمه إن الوزراء قرروا ذلك بالنظر إلى الوضع الحالي في الأراضي الفلسطينية، مضيفا "نحتاج وزير دفاع ذا خبرة بأسرع ما يمكن".

وأشار إلى أن الحكومة قررت إبقاء بيرتس وزيرا بدون حقيبة في الوقت الحالي.

من جهتها أكدت المتحدثة باسم أولمرت ميري إيسين لوكالة الأنباء الفرنسية أن الكنيست الإسرائيلي سيصوت على تعيين باراك وزيرا للدفاع الاثنين المقبل، في الوقت الذي سيكون فيه أولمرت في الولايات المتحدة حيث سيجري مباحثات مع الرئيس الأميركي جورج بوش.

وأضافت المتحدثة أن قرار تعيين باراك اتخذ بأسرع مما كان متوقعا "بسبب تطورات الوضع"، في إشارة إلى سيطرة حركة المقاومة الإسلامية حماس على قطاع غزة.

ومع انتخابه الأربعاء على رأس حزب العمل، عاد باراك إلى الحياة السياسية بعد غياب استمر ستة أعوام وتعهد أن يقود حزبه إلى انتصار في الانتخابات المقبلة.

المصدر : الجزيرة + وكالات