إيهود باراك تقدم بفارق ضئيل عن منافسه عامي أيالون (الفرنسية) 

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق إيهود باراك إنه فاز برئاسة حزب العمل بعد تغلبه على منافسه عامي أيالون في الانتخابات التي جرت أمس الثلاثاء.

وحصل باراك (65 عاما) على نحو 51% من الأصوات التي تم فرزها حتى الآن (60% من المقترعين) متقدما على رئيس جهاز الأمن الداخلي السابق عامي أيالون (61 عاما) الذي حصل على 48% حسب الإذاعة الإسرائيلية.

وكانت استطلاعات الرأي الأخيرة التي أجريت عقب انتهاء التصويت في الجولة الثانية، أظهرت تقدم باراك على أيالون.

ويخلف باراك عمير بيرتس الذي خرج من السباق في الدورة الأولى من الانتخابات التي أجريت يوم 28 مايو/أيار الماضي بعد أن حل في المركز الثالث.

ويتوقـع أن يتولى باراك وزارة الدفاع خلفاً لبيرتس, وأن يدعم استمرار الحزب في الائتلاف الحالي.

وكان كل من باراك وأيالون دعا إلى انسحاب حزب العمل من الائتلاف الحكومي في حال استمر رئيس الوزراء إيهود أولمرت في رفضه الاستقالة بعد أن انتقدت لجنة تحقيقات أسلوب إدارته لحرب لبنان العام الماضي.

ولا يتوقع أن يسحب باراك وزراء الحزب من الحكومة بعد أن أظهرت استطلاعات الرأي أن أكثر من 80% من أعضاء الحزب يريدون البقاء في الحكومة في الوقت الراهن.

المصدر : وكالات