الفرنسيون يقترعون في التشريعية وترجيح فوز حزب ساركوزي
آخر تحديث: 2007/6/10 الساعة 11:29 (مكة المكرمة) الموافق 1428/5/25 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الحريري يتصل بعون من باريس ويؤكد مشاركته في ذكرى الاستقلال الأربعاء المقبل في لبنان
آخر تحديث: 2007/6/10 الساعة 11:29 (مكة المكرمة) الموافق 1428/5/25 هـ

الفرنسيون يقترعون في التشريعية وترجيح فوز حزب ساركوزي

فرانسوا بايرو المرشح في انتخابات الرئاسية توقع فوزا كاسحا لليمين (الفرنسية-أرشيف) 

يصوت الناخبون الفرنسيون اليوم لاختيار ممثليهم في البرلمان في الجولة الأولى من انتخابات تشريعية يعتقد أنها ستعزز مواقع الرئيس نيكولا ساركوزي وحزبه "الاتحاد من أجل حركة شعبية".

وافتتحت أبواب مراكز الاقتراع بفرنسا في الثامنة صباحا بالتوقيت المحلي، في حين جرى افتتاحها منذ يوم أمس بالأراضي الخاضعة لفرنسا فيما وراء البحار.

وسيشارك 44.5 مليون شخص ممن تزيد أعمارهم على 18عاما في التصويت عبر نحو 85 ألف مركز اقتراع بأنحاء البلاد.

ويتنافس في هذه الجولة 7639 مرشحا للحصول على مقعد في الغرفة السفلى بالبرلمان التي تضم 577 مقعدا، على أن يخوض من لا يحصل على نسبة 50% من أصوات الناخبين جولة الإعادة يوم 17 يونيو/حزيران الجاري.

ويخوض المنافسة على البرلمان الذي تبلغ ولايته خمس سنوات 12 حزبا يتصدرها الاتحاد من أجل حركة شعبية (اليمين) والاشتراكي اللذان وصل مرشحاهما إلى الدور الثاني في المنافسة على منصب الرئيس في مايو/أيار الماضي.

وانتخب الرئيس نيكولا ساركوزي بعد تغلبه على منافسته الاشتراكية سيغولين رويال بناء على وعود انتخابية تتلخص بالقطيعة مع الماضي وخطط لإصلاح قوانين العمل والقضاء وأنظمة التعليم، بالإضافة إلى وعود بإصلاحات مالية تجعل اقتصاد فرنسا أكثر ديناميكية.



الاستطلاعات
وأشارت أحدث استطلاعات الرأي إلى احتمال حصول الاتحاد من أجل حركة شعبية على ما بين 366 و419 مقعدا مقابل 359 يتمتع بها في البرلمان الحالي، وأن يحصل الإشتراكي على ما بين 120 و173 مقعدا.

ساركوزي دعا الفرنسيين لتجديد الثقة التي منحوها له في انتخابات الرئاسة (رويترز)
وقد جابت رويال أنحاء البلاد لدعم المرشحين المقربين منها، وللتحذير من "تركيز السلطات" بأيدي اليمين وساركوزي.

وحددت لنفسها موعدا لخوض معركة قيادة حزبها, وأعلنت أنها ستطرح برنامجها أثناء المؤتمر المقبل للحزب الاشتراكي مما سيسمح لها بتحديد حجم قوتها.

وعقب فرانسوا بايرو مرشح الوسط الذي حل ثالثا في السباق الرئاسي عن تشاؤمه من نتيجة التصويت، وقال "إنها ستكون مقززة" في تلميح للفوز الكاسح المتوقع لليمين.

وتشير الاستطلاعات إلى احتمال فوز الجماعات الصغيرة كالشيوعيين والخضر بحفنة من المقاعد، وسط تقديرات بأن اليمين المتطرف سيخرج من هذه الانتخابات خالي الوفاض.

رويال جابت أنحاء فرنسا لدعم المرشحين الاشتراكيين (الفرنسية) 
موجة زرقاء
وتحدثت الصحف الفرنسية عن موجة فوز "زرقاء" في إشارة إلى حزب الرئيس المحافظ وتوقعت أنه "سيكتسح الخصوم".

ودعا ساركوزي في ختام الحملة الانتخابية للبرلمان المواطنين في منطقة ليهافر إلى تجديد "ثقتهم" بحزبه لتمكينه من الحفاظ على الوعود التي قطعتها خلال السباق الرئاسي.

والتقى الرئيس مع قادة النقابات العمالية للاطلاع على خططهم الإصلاحية التي ستناقش خلال مؤتمر حول البيئة يعقد نهاية العام الجاري.

المصدر : وكالات