أهالي لاهور يستقبلون تشودري وينددون بسياسة مشرف
آخر تحديث: 2007/5/6 الساعة 10:23 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/19 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مراسل الجزيرة: وزارة الداخلية الإسبانية تسيطر على الشرطة الكاتالونية
آخر تحديث: 2007/5/6 الساعة 10:23 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/19 هـ

أهالي لاهور يستقبلون تشودري وينددون بسياسة مشرف

الحشود تدفقت على شوارع لاهور منذ الليلة الماضية (رويترز)

استقبل عشرات آلاف الباكستانيين كبير القضاة افتخار تشودري بحماس في مدينة لاهور, مرددين هتافات تندد بالرئيس الباكستاني برويز مشرف, وترحب بالقاضي الذي أصبح رمزا للمقاومة السلمية للحكم العسكري في البلاد.
 
واصطف سكان لاهور الذين تجمعوا منذ الليلة الماضية, على جوانب شوارع المدينة لاستقبال موكب القاضي تشودري والإعلاميين المرافقين له.
 
ورددت الحشود التي حملت أعلام المعارضة "ارحل يا مشرف ارحل" لدى عبور موكب القاضي الجسر الممتد فوق نهر رافي على مشارف المدينة في ساعة مبكرة من صباح اليوم بعد أكثر من عشرين ساعة من مغادرته العاصمة إسلام آباد.
 
ومع شروق الشمس فوق ضواحي لاهور ظهر حجم التأييد الشعبي للقاضي الذي اتهمه مشرف بسوء السلوك وأوقفه عن العمل قبل شهرين, ما أغرق البلاد في أزمة قضائية.

وتسلق مؤيدو تشودري سيارته ذات الدفع الرباعي, وهو مشهد رافق تشودري طيلة رحلته الطويلة من إسلام آباد. وزاد حجم موكب تشودري مع اقترابه من لاهور.
 
وبما أن لاهور هي المركز العصبي السياسي لباكستان, فإن استقبال تشودري على هذا النحو يعد اختبارا للتأييد الذي يتمتع به رئيس البلاد. ويعتبر المجتمع القانوني والمعارضة خطوة مشرف بعزل تشودري تعديا على استقلال السلطة القضائية.
 
كلمة للحشود
المستقبلون حاولوا تسلق سيارة تشودري (رويترز)
وسيلقي تشودري كلمة أمام المجتمع القانوني في لاهور بحضور 17 من قضاة المحكمة العليا, حسب ما أفادت مصادر إعلامية محلية. وسيكون ذلك علامة واضحة للسلطات بأن جهودها لاحتواء الأزمة أخفقت.
 
فالحشد الموجود في لاهور هو أكبر استعراض للقوة من جانب المعارضة منذ تولي مشرف السلطة في انقلاب أبيض قبل أكثر من سبعة أعوام.
 
ومثل رفض تشودري الاستقالة في مواجهة اتهامات بسوء السلوك، والتعاطف الكبير مع موقفه أخطر تحد لسلطة مشرف. واتهم مشرف المحامين بتسييس مسألة قضائية من خلال تنظيم احتجاجات. وقال أمام حشد في إقليم السند أمس السبت "أحذر المحاميين من أنهم لن ينجحوا في مخططاتهم, وأن يتجنبوا الخوض في السياسة".
 
ويخطط مشرف لإعادة انتخابه في سبتمبر/أيلول أو أكتوبر/تشرين الأول المقبلين من قبل المجلس الوطني والمجالس الإقليمية قبل أن يتم حلها لإجراء انتخابات عامة في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.
 
ويرى المحللون أن دافع مشرف الأساسي وراء عزل تشودري ذي التوجهات المستقلة, هو أن يكون لديه كبير قضاة أكثر طواعية في حالة وجود أي تحديات دستورية لخططه.
المصدر : وكالات