طهران تعلن عن بناء محطات نووية جديدة (الفرنسية-أرشيف)  

أعلنت الجمهورية الإسلامية في إيران الجمعة أنها ستفتتح أول محطة تعمل بالطاقة النووية خلال العام الحالي، وستبدأ أيضا إنشاء اثنتين أخريين.
 
وأوضح وزير الطاقة برويز فتاح أنه "ستفتتح في العام الحالي أول محطة تعمل بالطاقة الذرية بقدرة 1000 ميغاوات في بوشهر" وذلك في إشارة إلى منشأة تبنيها روسيا لإيران في المدينة.
 
ونقلت مصادر إعلامية عن فتاح قوله خلال زيارة لسوريا "قبل بضعة أسابيع أعلنا عن إنتاج الوقود النووي على المستوى الصناعي، وسيبدأ العمل في بناء محطتين نوويتين جديدتين لتوليد الطاقة هذا العام". ويبدأ العام الإيراني يوم 21 مارس /آذار.
 
وأعلنت طهران الشهر الماضي أنها تسعى لطرح مناقصات لإقامة محطتين أخريين في بوشهر، وستشغلهما جزئيا بالوقود المنتج محليا.
 
كما أشارت إلى أنها تريد بناء محطات للطاقة النووية بقدرة 20 ألف ميغاوات بحلول عام 2020 بهدف تصدير المزيد من النفط والغاز.
 
وجدد رئيس الجمهورية محمود أحمدي نجاد الخميس التأكيد أن بلاده لن تخضع للضغوط الدولية من أجل وقف برنامجها النووي، وذلك بعد أن طلبت القوى الدولية من طهران تجميد تخصيب اليورانيوم وإلا واجهت المزيد من العقوبات الدولية.
 
وكان مسؤولون بارزون من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وروسيا والصين قد حذروا إيران الأربعاء من فرض عقوبات جديدة، إذا رفضت وقف نشاط تخصيب اليورانيوم الذي يشتبه الغرب في أنه قد يستخدم في صنع أسلحة نووية.
 
وفرضت الأمم المتحدة مجموعتين من العقوبات على طهران منذ ديسمبر/كانون الأول الماضي بسبب رفضها وقف تخصيب اليورانيوم.
 
وقد رفضت إيران -رابع أكبر دولة مصدرة للنفط عالميا- حتى الآن تجميد أنشطتها الحساسة التي تؤكد أنها تحتاجها لبرنامجها لتوليد الكهرباء.

المصدر : رويترز