تركيا واصلت حشدها العسكري قرب الحدود العراقية (رويترز)
أرسلت تركيا مزيدا من الدبابات إلى حدودها مع العراق اليوم الأربعاء، ما يعزز المخاوف الأميركية المتزايدة من وقوع هجوم محتمل شمالي العراق، ضد متمردين أكراد.

وقد خرجت نحو عشرين دبابة محملة على شاحنات، من ثكنات الجيش في منطقة ماردين بالقرب من سوريا، وتوجهت نحو الحدود العراقية، جنوبي شرقي تركيا.

وما يزيد المخاوف من اندلاع حرب على الحدود التركية، هي التصريحات التي أدلى بها رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان الأسبوع الماضي، مؤكدا أنه يتفق مع الجيش بشأن عمل عسكري محتمل، ضد حزب العمال الكردستاني في العراق، هذا عدا عن القلق الناجم عن وجود سكان قرى كردية، يشكلون مليشيا مدعومة من الدولة تقاتل إلى جانب الجيش ضد متمردي حزب العمال.

لكن احتمالات انتقال المعركة بين أنقرة ومتمردي حزب العمال إلى جبال العراق، تتراجع أمام رفض الزعيم الكردي العراقي مسعود البارزاني لذلك، خاصة أنه يحظى بالاحترام من قبل الأكراد في العراق وتركيا.

يذكر أن العمليات العسكرية بين الجانبين متمركزة داخل الأراضي التركية، وقد قتلت قوات الأمن عشرة مقاتلين من الحزب في اشتباكات في الجنوب الشرقي أمس.

وحثت واشنطن أنقرة مرارا على عدم إرسال قوات إلى العراق، لأنها تقول إن ذلك سيعقد الموقف.

المصدر : وكالات