طلب التسليم سبقته زيارات لمحققين بريطانيين إلى موسكو (رويترز-أرشيف)
طلبت بريطانيا رسميا من روسيا تسليمها العميل السابق في الاستخبارات السوفياتية (KGB) أندريه لوغوفوي المتهم بقتل الجاسوس الروسي السابق ألكسندر ليتفيننكو.
 
وقد أكد متحدث باسم النيابة العامة الروسية تلقيها وثائق بهذا الخصوص دون توضيح رد موسكو التي سبق أن أعلنت رفضها تسليمه.
 
وأكد متحدث باسم الخارجية البريطانية تسليم السفير البريطاني في موسكو رسميا أوراقا تطالب بترحيل لوغوفوي.
 
من جانبها نقلت وكالة إنترفاكس الروسية عن ناطق باسم النيابة العامة الروسية قوله إن النيابة تسلمت الوثائق الخاصة بطلب تسليم  لوغوفوي.
 
ورفضت موسكو سابقا تسليم لوغوفوي، لكنها أبدت استعدادها لمحاكمته على أراضيها إذا ما قدمت لندن "أدلة" على تورطه. وبررت روسيا موقفها بوجود مادة في دستور الاتحاد الروسي تحظر تسليم مواطنيه إلى دولة أخرى.
 
وكان الادعاء العام البريطاني طلب الأسبوع الماضي مثول لوغوفوي أمام القضاء بتهمة قتل ليتفيننكو. وقال رئيس النيابة العامة كين ماكدونالد إن لدى الادعاء العام أدلة كافية قدمتها الشرطة البريطانية لتوجيه تهمة التسميم العمد للعميل الروسي السابق.
 
ألكسندر ليتفيننكو قبل وبعد إصابته بالتسمم (الفرنسية-أرشيف)
وكان ليتفيننكو فارق الحياة في مستشفى بلندن متأثرا بحالة تسمم بمادة البلوتونيوم المشعة- 210 وذلك في 23 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.
 
واتهم العميل الروسي السابق وهو على فراش الموت الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بالوقوف وراء محاولة تصفيته، بسبب اتهاماته المستمرة للأجهزة الأمنية بالتورط في التفجيرات الدموية التي شهدتها موسكو عام 1999 من أجل حشد التأييد لها في حربها ضد الجماعات الشيشانية المسلحة.
 
يذكر أن تحقيقات الشرطة البريطانية أشارت إلى لقاء جرى بين لوغوفوي وليتفيننكو في ساحة غروسفنر في لندن في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي برفقة مواطن روسي آخر.

المصدر : وكالات