انتخابات محلية بإسبانيا طغى عليها التوتر بإقليم الباسك
آخر تحديث: 2007/5/27 الساعة 22:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/5/11 هـ
اغلاق
خبر عاجل :أسوشيتد برس: واشنطن تفرض عقوبات جديدة على إيران
آخر تحديث: 2007/5/27 الساعة 22:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/5/11 هـ

انتخابات محلية بإسبانيا طغى عليها التوتر بإقليم الباسك

الاستطلاعات رجحت تقدما طفيفا للحزب الاشتراكي (الفرنسية)

صوت الإسبان اليوم لاختيار أعضاء مجالس البلديات, و13 من بين 17 مقاطعة في اقتراع ينظر إليه كمؤشر على أداء الحزبين الرئيسين الاشتراكي الحاكم, والحزب  المحافظ المعارض في انتخابات العام القادم العامة.

وحسب استطلاعات الرأي سيحقق الحزب الاشتراكي تقدما ضئيلا على منافسه, لكن الحزبين سيحافظان عموما على مواقعهما في اقتراع ركزت حملته الانتخابية على القضايا المحلية كالخدمات والفساد وارتفاع أسعار البيوت, في البلديات, لكن أيضا القضايا الوطنية الكبرى كالإرهاب والهجرة.
 
وهاجم رئيس الوزراء لويس ثاباتيرو في الحملة الانتخابية الحزب الشعبي قائلا إنه لا يمكن الثقة به لكذبه في قضية المسؤولين عن تفجيرات مارس/آذار 2004, محركا بذلك جرحا إسبانياً لم يندمل.
 
أما ماريانو راخوي زعيم الحزب الشعبي اليميني فاتهم ثاباتيرو بخيانة الإسبان بتفاوضه مع حركة إيتا الانفصالية التي تبنت -رغم عرض الحوار- تفجير مطار مدريد في أواخر ديسمبر/كانون الأول الماضي.
 
وطغى التوتر على الانتخابات في منطقة الباسك بعد منع القضاء قوائم مستقلين وأغلب قوائم "حزب العمل الباسكي" من التقدم للانتخابات بدعوى علاقتها بحزب باتاسونا المحظور منذ 2003 والذي تقول السلطات إنه واجهة سياسية لإيتا.
 
وقد دعا أرنالدوو أوتيجي زعيم باتاسونا للتصويت لصالح "حزب العمل الباسكي" الذي يبقى الحركة الوحيدة الرئيسية التي يعبر من خلالها الوطنيون الباسك عن توجهاتهم في إقليم يسيطر على برلمانه "الحزب الباسكي الاشتراكي" -الذي يعتبر بمثابة فرع للحزب الاشتراكي الإسباني- منذ أول انتخابات مقاطعات في 1980.
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: