أغلب ضحايا القنابل العنقودية من الأطفال (الجزيرة نت-أرشيف)
دعت 70 دولة إلى لتأييد حظر دولي على القنابل العنقودية، في تعهد لم يكن ضمن الموقعين عليه الولايات المتحدة وروسيا والصين أكبر الدول إنتاجا لهذه القنابل.

جاء ذلك خلال مؤتمر في ليما عاصمة بيرو شارك فيه مندوبون من 68 دولة  لتوسيع حجم التأييد لإعلان اتفق عليه بالنرويج في فبراير/شباط الماضي يدعو لفرض حظر على القنابل العنقودية بحلول العام 2008.

ومن المقرر أن يلتئم الاجتماع المقبل في فيينا في ديسمبر/كانون الأول المقبل حيث يأمل المنظمون أن يحصلوا على دعم من مزيد من الدول لفرض الحظر.

وخطورة القنابل العنقودية تكمن في أن واحدة منها يمكن أن تحوي مئات القنابل الصغيرة تنتشر على مساحة واسعة ولا ينفجر العديد منها، مما يشكل خطرا دائما لإمكانية انفجارها بعد سنوات.

ويُعد الأطفال من أبرز ضحايا هذه القنابل حيث إن بعضها يكون مطليا بألوان زاهية تجذبهم للعبث بها، فتكون النتيجة إما الوفاة أو عاهة مستديمة.

المصدر : وكالات