ليتفيننكو قببل وفاته بأيام         (رويترز-أرشيف)

قال الإدعاء العام البريطاني إنه سيطلب من موسكو تسليمها رجل أعمال روسي للمثول أمام القضاء بتهمة قتل الجاسوس الروسي السابق ألكسندر ليتفيننكو.
 
وقال رئيس النيابة العامة كين ماكدونالد إن لدى الادعاء العام أدلة كافية قدمتها الشرطة البريطانية لتوجيه تهمة التسميم العمد إلى أندري لوغوفي.
 
وأضاف في مؤتمر صحفي "أصدرت تعليماتي إلى المحامين بالادعاء العام ليتقدموا بطلب تسليم لوغوفي ليمثل أمام محكمة في لندن حيث ستوجه إليه تهمة القتل في هذه الجريمة الخطيرة.
 
وقد حثت بريطانيا روسيا على التعاون الكامل في هذه القضية. وقال متحدث باسم رئاسة الحكومة البريطانية إن طلبا بهذا الشأن قدم إلى السفير الروسي لدى استدعائه إلى وزارة الخارجية اليوم.
 
يشار إلى أن مكتب النائب العام الروسي سبق وأكد رفض بلاده تسليم أي روسي مشتبه في تورطه بقضية ليتفيننكو إلى أي جهة كانت.
 
وفي حال تمسك روسيا بموقفها من المتوقع أن تشهد العلاقات بين البلدين مزيدا من التوتر على خلفية هذه القضية التي أعادت البلدين إلى أجواء الحرب الباردة.
 
وكان العميل الروسي السابق ليتفيننكو فارق الحياة في مستشفى بلندن متأثرا بحالة تسمم بنظير البلوتونيوم المشع 210 وذلك في 23 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.
 
واتهم الأخير وهو على فراش الموت الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بالوقوف وراء محاولة تصفيته بسبب اتهاماته المستمرة للأجهزة الأمنية بالتورط في التفجيرات الدموية التي شهدتها موسكو عام 1999 من أجل حشد التأييد لها في حربها ضد الجماعات الشيشانية المسلحة.
 
يذكر أن تحقيقات الشرطة البريطانية أشارت إلى لقاء جرى بين رجل الأعمال لوغوفي وليتفيننكو في ساحة غروسفنر في العاصمة لندن في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني  الفائت برفقة مواطن روسي آخر.

المصدر : وكالات