مساعد لمحاضر محمد يؤكد تحسن صحته (رويترز)

نقل رئيس الوزراء الماليزي السابق محاضر محمد اليوم إلى معهد أمراض القلب في العاصمة كوالالمبور بعد أن واجه ليلا صعوبات في التنفس نقل إثرها إلى قسم العناية المركزة بمستشفى في جزيرة لانكاوي السياحية بشمال البلاد.

ووصف صوفي يوسف وهو مساعد لمحاضر حالة الأخير بأنها مستقرة مشيرا إلى أن الأطباء كانوا سعيدين لاستجابته للعلاج.

ورجح مقراظ نجل محاضر أن تكون مشكلة رئيس الوزراء السابق نجمت عن التعب الشديد. وقال إن الأطباء سمحوا بنقله إلى مركز أمراض القلب لتحسن حالته مؤكدا أن السماح بزيارته مقصور حاليا على الأقارب.

وهذه هي المرة الثالثة التي ينقل فيها محاضر (81 عاما) إلى المستشفى منذ نوفمبر/تشرين الثاني الماضي مع العلم أنه خضع لجراحة في القلب عام 1989.

وحكم محاضر ماليزيا لمدة 22 عاما قبل أن يتقاعد طوعيا عام 2003 ليكون بذلك أحد أطول الحكام بقاء في السلطة بآسيا.

واشتهر خارج ماليزيا بانتقاداته الشديدة للغرب، لكن سياساته الداخلية أكسبته شعبية كبيرة في بلاده خلال توليه مهام منصبه، ولا يزال يتمتع بنفوذ في عالم السياسة والأعمال في ماليزيا.

وأثار محاضر المدافع عن القضية الفلسطينية مرات عدة جدلا بتصريحاته وخصوصا بوصفه الحكومة الإسرائيلية بأنها "وحشية" و"وقحة".

وقد أثار جدلا حادا عام 2003 بقوله إن "الأوروبيين قتلوا ستة ملايين يهودي من أصل 12 مليونا لكن اليوم يدير اليهود العالم بالوكالة، لقد هيمنوا على الدول الأقوى".

ووجه محاضر في الآونة الأخيرة انتقادات لاذعة لخليفته في رئاسة الوزراء عبد الله أحمد بدوي واتهمه بالمحسوبية والفساد.

المصدر : وكالات