المتهم حمدان قدم احتجاجا ضد صلاحية المحاكم العسكرية للمحكمة العليا (رويترز)
وجهت محكمة عسكرية استثنائية في غوانتانامو تهمة التآمر ودعم ما يسمى بالإرهاب للسائق السابق لزعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن.
 
وقالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إن جلسة استماع ستنظم في غضون شهر لتوجيه التهم للسائق سليم أحمد حمدان اليمني الجنسية, مشيرة إلى أن المحاكمة لن تبدأ قبل نحو أربعة أشهر.
 
واعتقل حمدان في أفغانستان في نوفمبر/ تشرين الثاني 2001, ووجهت له محكمة عسكرية في يوليو/ تموز 2003 تهمة التآمر.
 
وقد احتج السائق على صلاحية المحاكم التي أقامها الرئيس الأميركي جورج بوش عقب وقوع هجمات سبتمير/ أيلول 2001, ورفع الأمر للمحكمة العليا التي ألغت بدورها في يونيو/ حزيران 2006 تلك المحاكم, واعتبرت أن بوش تجاوز صلاحياته.
 
ولجأ بوش إلى الكونغرس ليحصل على قانون يعيد إنشاء المحاكم العسكرية الاستثنائية لمحاكمة معتقلين يشتبه بانتمائهم للقاعدة وحركة طالبان.
 
وتحتجز واشنطن المئات من السجناء الأجانب والعرب في غوانتانامو دون محاكمة أو توجيه اتهامات لهم، منذ نقلهم إلى سجن القاعدة البحرية الأميركية عقب غزو أفغانستان في أكتوبر/ تشرين الأول 2001 والإطاحة بنظام طالبان.

المصدر : وكالات