قوات التحالف تقول إنها قتلت أربعة واعتقلت 11 آخرين (أرشيف)

أفاد مراسل الجزيرة في أفغانستان بأن حركة طالبان استولت على مديرية "رباط سنجي" في ولاية هرات غربي أفغانستان.
 
وتعد المديرية من المناطق الإستراتيجية حيث تطل على إمدادات البترول والكهرباء القادمة من تركمانستان.
 
وأكدت مصادر في ولاية هرات للجزيرة أن ممثلين عن الحكومة توجهوا إلى المديرية لإقناع طالبان بالتخلي عن المدينة دون تدخل القوات الأجنبية تجنبا للقتال.
 
من جهة ثانية قال متحدث باسم حركة طالبان إن مقاتلي الحركة دمروا ثلاث سيارات تابعة للجيش الأفغاني وقتلوا الجنود الذين كانوا يستقلونها في ولاية بكتيا جنوبي شرقي أفغانستان.
 
وأفاد المتحدث بأن مقاتلي الحركة شنوا أيضا هجوما صاروخيا على مقرين للحكومة في ولاية كابيسا شمال كابل.
 
وفي السياق قال الناطق باسم القوات الأميركية في أفغانستان كريستوفر بيلتشر إن قوات التحالف قتلت أربعة من طالبان واعتقلت 11 في ولاية خوست شرقي البلاد.
 
وفي وقت سابق قال بيلتشر إن قوات التحالف اشتبكت مع قوات من طالبان في عدد من المواقع، وإن تلك المعارك التي دارت بالقرب من منطقة شينداند في مقاطعة هرات أسفرت عن قتل سبعة وثمانين من مقاتلي طالبان.
 
مظاهرة ضد الأميركيين
وفي سياق آخر تظاهر مئات الطلاب الأفغان في ولاية جلال آباد ضد القوات الأميركية التي قالوا إنها تتعمد استهداف المدنيين الأفغان.
 
وأغلق الطلاب الطريق السريع في مقاطعة ننغرهار حيث قتل ستة من المدنيين في غارة أميركية الأحد، وتقول قوات التحالف إنهم من حركة طالبان.
 
وأحرق الطلاب دمية تمثل الرئيس الأميركي جورج بوش وحملوا لافتات تطالب الرئيس الأفغاني حامد كرزاي بإحضار الجنود الذين قتلوا الستة الأفغان للعدالة.

المصدر : الجزيرة + وكالات