هجمات طالبان شهدت تصاعدا ملحوظا منذ مطلع العام الحالي (الفرنسية-أرشيف)

لقي سبعة جنود من قوة حلف شمال الأطلسي مصرعهم إثر انفجار عبوتين ناسفتين جنوب أفغانستان.

وأوضح الحلف في بيان أن ستة من جنوده قتلوا في انفجار عبوة استهدف مركبتهم. وأكد رئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربر أن الجنود الستة كنديون.

وذكر قائد القوات الكندية العاملة ضمن القوة الدولية للمساعدة على حفظ الأمن (إيساف) أن الانفجار وقع غربي مدينة قندهار، وأن أربعة جنود آخرين أصيبوا بجروح أحدهم في حالة خطرة.

وذكر حلف الناتو أن جنديا سابعا قتل وجرح آخران في انفجار عبوة ناسفة في ولاية هلمند، دون أن يوضح هوية القتيل.

ويشكل مقتل الجنود السبعة أحد أكبر خسائر قوات التحالف في يوم واحد منذ مقتل 16 جنديا أميركيا في تحطم مروحية بعد تعرضها لنيران أرضية في يونيو/ حزيران 2005.

إعدام مترجم

المترجم الأفغاني الذي أعلنت طالبان إعدامه (الفرنسية)
وفي تطور آخر أكد جهاز الاستخبارات الأفغاني إعدام أجمل نقشبندي المترجم الأفغاني للرهينة الإيطالي السابق دانييلي ماستروجياكومو، وقال إن سلطات كابل حاولت إجراء اتصال مع طالبان للإفراج عنه.

يأتي هذا التأكيد بعد ساعات من إعلان طالبان أنها أعدمت نقشبندي، فيما لم تتخذ الحركة أي قرار بشأن الرهينتين الفرنسيين لديها.

وقال شهاب الدين عطيل المتحدث باسم القائد العسكري لطالبان الملا داد الله إن تنفيذ الإعدام بحق المترجم الأفغاني جاء بعد انتهاء مهلة رفضتها حكومة كابل لإطلاق عدد من سجناء الحركة لدى السلطات.

وكانت طالبان اشترطت للإفراج عن الصحفي إطلاق متحدثها الرسمي سابقا محمد حنيف.

المصدر : وكالات