القوات التشادية تقصف مواقع للمتمردين
آخر تحديث: 2007/4/7 الساعة 00:38 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/4/7 الساعة 00:38 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/20 هـ

القوات التشادية تقصف مواقع للمتمردين

الحرب في تشاد مواجهات متجددة (الفرنسية-أرشيف)  

أعلنت مصادر رسمية تشادية اليوم أن القوات التشادية هاجمت مواقع للمتمردين بالقرب من الحدود السودانية ردا على عملية قالت سلطات نجامينا إنها شنت انطلاقا من الأراضي السودانية.
 
وأوضح وزير الخارجية التشادي أحمد علامي في تصريح صحفي أن قوات بلاده قصفت خلال اليومين الأخيرين مواقع المتمردين قريبة من السودان، مضيفا أنه لم يتم المساس بـ"السكان المدنيين لأن المتمردين والجنجويد يرغموهم بالفعل على الفرار من هذه المناطق".
 
وتخوض قوات الحكومة التشادية قتالا ضد المتمردين المتمركزين في شرق البلاد في صراع يندلع بين الحين والآخر بسبب العنف الدائر عبر الحدود في منطقة دارفور غرب السودان.
 
وأشار المسؤول التشادي إلى أن مروحية واحدة شاركت في القصف، مشيرا إلى أن "الحكومة مسؤولة عن حماية السكان جوا وبرا". وقال "هذه الأعمال جزء من تلك المهمة وطالبنا في عدة مناسبات السودان بالتوقف عن دعم هذا التمرد".
 
وتتبادل تشاد والسودان الاتهامات بدعم الجماعات المتمردة لدى كل جانب، رغم عدة محاولات للوساطة من الزعيم الليبي معمر القذافي.
 
ومن جهتها أكدت حركة الوفاق الوطني التشادي المتمردة هذا القصف، مشيرة في بيان إلى أنه أوقع "قتلى وجرحى بين المدنيين" في محيط قرية دودغوري بالقرب من الحدود السودانية.
 
وكانت السلطات التشادية قد أعلنت في وقت سابق أن المليشيا التي تعرف بالجنجويد - التي يقال إنها تقاتل إلى جانب حكومة الخرطوم في دارفور- شنت هجوما عبر الحدود داخل تشاد أدى إلى مقتل 65 شخصا وإحراق قريتين مما أسفر عن فرار ما يصل إلى 8000 شخص. ونفت حكومة السودان مسؤوليتها عن الهجوم.
 
ويذكر أن الحرب المستمرة منذ أربعة أعوام في دارفور بين المتمردين الذين ينتمون لقبائل محلية وبين القوات الحكومية وحلفائها من مليشيا الجنجويد أدت إلى مقتل حوالي 200 ألف شخص وتشريد 2.5 مليون آخرين.
المصدر : وكالات