القوات الأفغانية والدولية فشلت في إقرار الهدوء (رويترز-أرشيف)
أعلنت قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة في أفغانستان أنها قتلت عشرة من مقاتلي حركة طالبان في معارك بولاية هلمند جنوبي البلاد, في حين قتل ستة أشخاص آخرين بينهم شرطي وثلاثة مدنيين في مواجهات متفرقة.

وقال بيان للتحالف إن "المتمردين العشرة قتلوا وأسر اثنان آخران في عملية نفذت في سهل سانغين شمال ولاية هلمند استهدفت القضاء على قائد محلي على علاقة بالملا داد الله أحد قادة طالبان الرئيسيين". ولم يتسن التحقق من هذه الحصيلة من مصدر مستقل.

وتتهم قوات التحالف الملا داد الله بأنه المسؤول عن عدة عمليات خطف منها خطف الصحفي الإيطالي دانييلي ماستروجاكومو الشهر الماضي.

وإلى الغرب في ولاية قندهار، تعرض مركز للشرطة لهجوم في شاه والي كوت من قبل عناصر طالبان بحسب الشرطة المحلية التي أشارت إلى سقوط قتيل في صفوفها.

وقالت وزارة الدفاع الأفغانية إن ثلاثة مدنيين قتلوا في انفجار عبوة زرعت على جانب الطريق في شرقي البلاد.

من جهة أخرى أعلنت مصادر عسكرية فرنسية أن حوالي أربعين مدربا أميركيا وفرنسيا سيقومون من الآن وحتى أكتوبر/تشرين الأول 2008 بتدريب ست كتائب، أي حوالي ثلاثة آلاف وتسعمائة رجل سيشكلون القوات الخاصة الأفغانية المستقبلية.

المصدر : وكالات