معارك غرب أفغانستان واتفاق تعاون أفغاني باكستاني
آخر تحديث: 2007/4/30 الساعة 17:47 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/13 هـ
اغلاق
خبر عاجل :العبادي يأمر بإخراج كل الفصائل المسلحة من كركوك وفرض الأمن في المدينة
آخر تحديث: 2007/4/30 الساعة 17:47 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/13 هـ

معارك غرب أفغانستان واتفاق تعاون أفغاني باكستاني

القوات الأميركية وسعت نطاق العمليات العسكرية إلى غرب أفغانستان(الفرنسية-أرشيف)

أعلن الجيش الأميركي في بيان أن القوات الأجنبية والأفغانية قتلت العشرات من حركة طالبان في معارك عنيفة غرب أفغانستان. كما بدأت قوات حلف شمال الأطلسي (الناتو) فجر اليوم هجوما جديدا بولاية هلمند جنوبي البلاد لفرض السيطرة الكاملة على الولاية.

وذكر البيان الأميركي أن قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة قتلت 136 طالبانيا في معارك عنيفة خلال الأيام الثلاثة الماضية بوادي زيركوه جنوبي مديرية شينداند بولاية هرات غربي أفغانستان.

وكانت أعنف المعارك أمس ودامت نحو 14 ساعة وقتل فيها 87 طالبانيا. وقبل يومين شهدت المنطقة نفسها قتالا إثر هجوم استهدف دورية مشتركة، ما أسفر عن مقتل جندي أميركي و49 طالبانيا بينهم قائدان ميدانيان. غير أن المتحدث باسم طالبان يوسف أحمدي أكد أن الحركة صدت الهجوم وألحقت خسائر في صفوف الناتو والقوات الأفغانية.

وبحسب البيان الأميركي استعانت القوات الأجنبية بدعم جوي، وقالت الأنباء إن طائرة من طراز أي.سي130 غارت على جانبي وادي زيركوه الواقع على بعد 150 كلم جنوب مدينة هرات. وهاجمت قوات خاصة أميركية أمس ما يعتقد أنها مواقع لمقاتلي طالبان مستخدمة القنابل وقذائف الهاون والرشاشات.

في هذه الأثناء خرجت تظاهرة أفغانية حاشدة في مديرية شينداند متهمة القوات الأجنبية والأفغانية بقتل مدنيين خلال المعارك والغارات على المنطقة. وتجمع المحتجون أمام مقر المديرية ومركز الشرطة في شينداند، مرددين هتاف "الموت لأميركا". وتم استدعاء تعزيزات من الشرطة لمنع المحتجين من اقتحام مقر المديرية.

طالبان سيطرت على مناطق بهلمند(الجزيرة-أرشيف)

عملية هلمند
وقال مسؤولون عسكريون إن هجوم هلمند الذي أطلق عليه "سيليكون" يشارك فيه نحو 1100 جندي بريطاني و600 جندي أميركي وقوات من الدانمارك وإستونيا وهولندا إلى جانب زهاء ألف جندي أفغاني.

وقال القائد البريطاني العقيد ستيوارت غرافر إن الهجوم يستهدف وادي سنغين قرب الطريق الدائري الإستراتيجي جنوبي أفغانستان والذي كان خاضعا تقريبا لسيطرة طالبان.

وكانت قوات الناتو شنت الأسابيع الماضية عملية عسكرية واسعة النطاق في هلمند أطلقت عليها اسم "أخيل" بهدف استعادة مناطق من أيدي مقاتلي طالبان.

وقال بيان للقوات الأجنبية إنها قتلت 150 من طالبان والمقاتلين الأجانب خلال الأسابيع الثلاثة الماضية في وادي سنغين الذي يبعد 70 كلم عن مدينة لشكر جاه عاصمة الولاية.

من جهة أخرى قتل أفغاني وجرح ثلاثة آخرون في هجوم انتحاري بدراجة نارية مفخخة استهدف قافلة لشركة أمنية أميركية على الطريق السريع الذي يربط مدينة قندهار بهرات. وفي هجوم آخر أعلنت منظمة إغاثة ألمانية مقتل موظف أفغاني بها في هجوم مسلح في ولاية قندز أمس.

"
إسلام آباد نفت مرارا اتهامات أفغانية للاستخبارات الباكستانية بدعم طالبان
"
محادثات بأنقرة
وفي أنقرة اتفق الرئيسان الأفغاني حامد كرزاي والباكستاني برويز مشرف على تشكيل لجنة مشتركة لتعزيز الثقة بين البلدين برعاية تركيا. وأكد بيان عقب اجتماع الرئيسين في مقر الرئاسة التركية أنهما اتفقا على بدء تحرك فوري لتبادل المعلومات الاستخبارية في اطار تعهدهما بمكافحة "أي أنشطة إيواء وتدريب وتمويل الإرهابيين والعناصر المتورطة في النشاطات المعادية للدولتين".

وتناولت محادثات أنقرة سبل تخفيف حدة التوتر بين البلدين بشأن مواجهة طالبان حيث تتهم كابل إسلام آباد بعدم اتخاذ إجراءات كافية لمنع تسلل مقاتلي الحركة عبر الحدود. وكان مشرف اتهم الأسبوع الماضي نظيره الأفغاني بعدم بذل جهد كاف لمحاربة ما أسماه الإرهاب.

وقال الرئيس التركي أحمد نجدت سيزر في مؤتمر صحفي إن مشرف وكرزاي اتفقا على عقد جولة ثانية من المباحثات في تركيا أواخر العام الجاري أو مطلع العام المقبل.

المصدر : وكالات