طهران تنفي الموافقة على تعليق مؤقت للتخصيب
آخر تحديث: 2007/4/30 الساعة 00:27 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/4/30 الساعة 00:27 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/13 هـ

طهران تنفي الموافقة على تعليق مؤقت للتخصيب

حسيني وصف المحادثات
مع أوروبا بالإيجابية (الفرنسية)
نفت إيران اعتزامها الموافقة على تعليق جزئي لأنشطة تخصيب اليورانيوم كحل لإنهاء أزمة برنامجها النووي.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيراني محمد علي حسيني في مؤتمر صحفي بطهران، إن ما تردد بهذا الشأن "ليس حقيقيا".

ووصف المحادثات التي جرت في أنقرة الأسبوع الماضي بين مسؤول الملف النووي الإيراني علي لاريجاني ومنسق السياسية الخارجية بالاتحاد الأوروبي خافيير سولانا بأنها إيجابية وبناءة.

ومن المقرر أن يلتقي لاريجاني وسولانا مجددا بعد أسبوعين، وكان المسؤول الإيراني أعلن أن طهران والاتحاد "يقتربان من وجهة نظر موحدة في بعض جوانب محادثاتهما".

تغطية خاصة
ويقول محللون إن مفتاح حل هذه الأزمة هو التوصل إلى تعريف لتعليق تخصيب اليورانيوم يمكن أن يقبله الطرفان، ومن الممكن أن يعني هذا على سبيل المثال تعليق إنتاج الوقود النووي مع استثناء بناء أو تجربة آلات الطرد المركزي.

وكانت طهران أعلنت يوم 9 أبريل/ نيسان الجاري انتقال برنامجها النووي إلى مرحلة تخصيب اليورانيوم على مستوى صناعي، كما رفضت قرار مجلس الأمن الدولي الشهر الماضي الذي فرض عقوبات جديدة عليها بسبب برنامجها.

ومن المقرر أن يجتمع قريبا مسؤولون كبار من الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن إضافة إلى ألمانيا في لندن لبحث نتائج محادثات سولانا ولاريجاني. وقد تبحث الدول الكبرى أيضا فرض مجموعة ثالثة من العقوبات إذا أصرت طهران على مواصلة التخصيب.

المصدر : رويترز