قانون تمويل الحرب أمام الشيوخ ورايس ترفض الشهادة
آخر تحديث: 2007/4/26 الساعة 18:10 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/4/26 الساعة 18:10 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/9 هـ

قانون تمويل الحرب أمام الشيوخ ورايس ترفض الشهادة

 تبني النواب قانون تمويل الحرب جاء عقب فشل اجتماعات مع إدارة بوش (رويترز-أرشيف)

يصوت مجلس الشيوخ الأميركي في وقت لاحق اليوم على مشروع قانون أقره مجلس النواب أمس ويربط تمويل الحرب في العراق بجدول زمني لانسحاب القوات الأميركية منه. وقد أكد البيت الأبيض أن الرئيس جورج بوش سيستخدم حق النقض (الفيتو) ضده.
 
واعتبرت المتحدثة باسم البيت الأبيض هيدانا بيرينو أن مجلس النواب صوت لصالح "الفشل في العراق"، قائلة إن "الرئيس يدعو  مجلس الشيوخ إلى تبني هذا النص سريعا كي يتمكن من استعمال حق النقض ضده ثم العمل مع المسؤولين في الكونغرس على مشروع قانون بكل بساطة لتمويل القوات مع احترام رأي قادتنا العسكريين".
 
ويتوقع أن يستخدم بوش الفيتو ضد مشروع القانون الأسبوع المقبل، وبذلك سيكون ثاني حق نقض يستخدمه بوش منذ انتخابه لأول مرة قبل ست سنوات.
 
ووافق مجلس النواب أمس على مشروع قانون يسمح بتقديم أكثر من 124 مليار دولار إضافية معظمها لتمويل الحرب في العراق، شريطة أن يتم سحب جميع القوات العسكرية الأميركية العاملة فيه بحلول 31 مارس/آذار 2008 وهو موعد غير ملزم، في خطوة اعتبرت تحديا لإرادة بوش.
 
وبانتظار قرار بوش، يحاول كل معسكر الحصول على مكاسب سياسية من هذا الجدل عبر شن هجمات قوية متبادلة.
 
رفض الشهادة
كوندوليزا رايس أشارت إلى مبدأ دستوري يحمي الرئيس ومعاونيه (رويترز-أرشيف)
وفي موضوع ذي صلة بالحرب على العراق، ألمحت وزيرة الخارجية الأميركية إلى أنها لن تدلي بشهادتها أمام الكونغرس بخصوص مبرر للحرب جرى دحضه فيما بعد ولكنها وافقت على تقديم ردود مكتوبة على أسئلة.
 
ووافق مشروعون ديمقراطيون أمس على استدعاء رايس للمثول أمام الكونغرس لمناقشة زعم البيت الأبيض بأن العراق سعى للحصول على اليورانيوم من النيجر لاستخدامه في صنع أسلحة نووية وثبت في وقت لاحق عدم صحة هذا الزعم.
 
وقالت رايس إنها ردت على أسئلة بخصوص القضية في ثلاث رسائل الشهر الماضي، وأشارت إلى مبدأ قانوني يمكن أن يحمي الرئيس ومعاونيه من وجوب الرد على أسئلة من الكونغرس.
 
وأوضحت للصحفيين في أوسلو حيث تشارك في اجتماع لوزراء خارجية دول حلف شمال الأطلسي "هذه قضية تم الرد عليها مرارا".
 
وكان الزعم الخاص بسعي العراق للحصول على اليورانيوم من النيجر جزءا من مبررات الإدارة الأميركية لشن الحرب، واتهم منتقدون في وقت لاحق البيت الأبيض بالتلاعب بالمعلومات لحشد الدعم، لكنه نفى ذلك.
المصدر : الجزيرة + وكالات