المسلحون في دلتا النيجر ينفذون باستمرار عمليات خطف ضد الأجانب (الفرنسية-أرشيف) 
قالت وكالة أنباء الأناضول التركية إن مسلحين كانوا يحتجزون مهندسين تركيين جنوبي نيجيريا منذ السادس من أبريل/نيسان الجاري، أفرجوا عنهما، وسيسلمان في وقت لاحق اليوم إلى السفارة التركية في أبوجا.

ونقلت الوكالة عن مصادر دبلوماسية في أنقرة أن السلطات النيجيرية أبلغت السلطات التركية بالإفراج عن المهندسين اللذين نقلا إلى منطقة آمنة.

وكان مسلحون خطفوا المهندسين اللذين يعملان لحساب شركة "ميربا إنجينيرينغ" التابعة لمجموعة "أجيب" النفطية الإيطالية، وذلك في منطقة دلتا النيجر الغنية بالنفط التي تشهد اضطرابات.

ومنذ مطلع العام خطف أكثر من 60 أجنبيا في جنوب نيجيريا، أي ما يفوق الحصيلة المسجلة في عام 2006. وأطلقت غالبية المخطوفين دون تعرضهم لأعمال عنف، باستثناء صينيين خطفا في 17 مارس/آذار في ولاية أنامبرا (جنوب-شرق) ولايزالان مفقودين.

ويعتقد أن عمليات الخطف إما تجري على أيدي عصابات إجرامية بهدف إطلاقهم مقابل فدية، أو من قبل مجموعة من الناشطين الذين يطالبون بتوزيع أفضل للثروات النفطية في المنطقة.

من ناحية أخرى قال مسؤولون إن طائرة هليكوبتر نيجيرية كانت تقوم بعملية ضد المسلحين في منطقة دلتا النجير، تحطمت اليوم الجمعة مما أدى إلى مصرع ثلاثة أشخاص كانوا على متنها.

المصدر : وكالات