هاري ريد عقد مؤتمرا صحفيا بواشنطن موازيا لكلمة بوش بأوهايو (الفرنسية-أرشيف) 

قال زعيم الأغلبية الديمقراطية في الكونغرس الأميركي هاري ريد الخميس إنه أبلغ الرئيس جورج بوش أن الولايات المتحدة خسرت الحرب في العراق وأن القوات الأميركية الإضافية التي أرسلت إلى هناك لن تنجح في تحقيق أي تطور إيجابي.
 
وقد اجتمع بوش بعدد من أعضاء الكونغرس لبحث كيفية إنهاء الخلاف معهم بشأن تمرير قانون رفع تمويل الحرب في العراق. ويريد الكونغرس أن يربط بين الموافقة على المشروع بوضع جدول زمني لانسحاب القوات الأميركية من العراق وأفغانستان وهو ما ترفضه الإدارة. وتوعد بوش بالتصويت بالفيتو على مشروع القرار، بعد أن أخفق الطرفان في التوصل إلى حل لهذه الأزمة.
 
وقال ريد في مؤتمر صحفي بواشنطن اليوم "لقد شعرت بغرابة شديدة خلال الاجتماع مع بوش, لكنني قلت له ما في ضميري بشأن عدم جدوى استمرار الحرب في العراق, وأكدت له أن السبيل الوحيد لإنها هذه الأزمة هو عبر القنوات الدبلوماسية والحوار والإرادة السياسية والاقتصادية, وعلى الرئيس أن يدرك هذا الموضوع".
 
وكان الرئيس الأميركي جورج بوش قد ألقى اليوم خطابا في مجلس بلدية أوهايو دافع فيه عن "الحرب على الإرهاب" التي شنها عقب هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001.
 
واستخدم بوش في الخطاب كلماته المعتادة عن "التهديدات الإرهابية التي تتربص بالولايات المتحدة", ومخاطر تنظيم القاعدة على أمن البلاد.
 
وقال في كلمته "أحد الدروس التي تعلمناها هو أنه من أجل أن نحمي أنفسنا, علينا أن نلاحق العدو بشراسة ونهزمه في أماكن أخرى حتى لا نضطر إلى مواجهته هنا". 
 
وتأتي هذه التصريحات بعد يوم من مقتل أكثر من 200 عراقي في تفجير سيارات مفخخة في بغداد، وهو ما اعتبر ضربة قاسية للخطة الأمنية الأميركية المطبقة في العراق بزعم كبح جماح العنف الطائفي.

المصدر : وكالات