روسيا ترفض عرضا أميركيا للتعاون بالدرع الأوروبي
آخر تحديث: 2007/4/19 الساعة 20:35 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/4/19 الساعة 20:35 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/2 هـ

روسيا ترفض عرضا أميركيا للتعاون بالدرع الأوروبي

أحد مستودعات صواريخ بالستية أوكرانية بعد تدميره بمساعدة أميركية (الأوروبية-أرشيف)
 
رفضت روسيا عرضا أميركيا بالتعاون في بناء الدرع الصاروخي في بلدان أوروبا الوسطى, قبيل لقاء يبحث الموضوع اليوم في بروكسل بحضور ممثلي البلدين وأعضاء حلف شمال الأطلسي.
 
وحسب مسؤول أميركي -لم يشأ ذكر هويته- عرضت واشنطن خطة من أربع نقاط تشمل تقاسم معلومات الإنذار المبكر, والاشتراك في أنظمة صواريخ البلدين, وتدريبات مشتركة وأفكارا بشأن شراكة جديدة.
 
وتريد الولايات المتحدة أن تنصب عشر منظومات لاعتراض الصواريخ في بولندا ورادارا قويا في جمهورية التشيك في خطة تنطلق -إن بدأت المفاوضات مع البلدين هذا العام بشكل رسمي- في الجزء الأخير من العام القادم, على أن يكون نظام الدرع عمليا في كليته بحلول 2013.
 
لا أساس للتعاون
غير أن نائب رئيس وزراء روسيا سيرغي إيفانوف قال إنه لا يرى أساسا لتعاون محتمل بشأن الدرع الصاروخي, بل وتساءل في لقاء مع فاينانشال تايمز إن كانت الخطة فعلا لصد خطر إيران التي لا يرى كيف لها أن تنتج هذه الصواريخ في المستقبل المنظور على الأقل.
 
إيفانوف: الدرع موجه ضدنا وحسب (رويترز-أرشيف)
وقال إيفانوف "بما أنه ليس هناك ولن تكون هناك صواريخ بالستية عابرة للقارات (إيرانية), ضد من موجه إذن الدرع؟", ليردف ويجيب "ضدنا نحن فحسب".
 
الخطر يبدأ بكم
وحذر نائب وزير الدفاع الأميركي للشؤون السياسية إيريك إيلدمان روسيا من الأراضي البولندية قائلا إنها أول من سيتعرض لصواريخ إيران في رحلتها إلى أراضي أوروبا الوسطى, متسائلا كيف تخشى روسيا من عشرة نظم اعتراض بلا رؤوس متفجرة هي التي تملك قوة ردع نووية من مئات الصواريخ ومئات الرؤوس.
 
أما الجنرال هنري أوبرينغ مدير وكالة الصواريخ الأميركية فأبدى استعداد الولايات المتحدة لدعوة المسؤولين الروس لتفقد مواقع المنظومات في بولندا لتقليل مخاوفهم, لكن فقط إذا وافق المسؤولون البولنديون, لأن الأرض ليست أميركية.
 
الشكوك من الدرع الصاروخي ليست قصرا على روسيا بل إن العديد من دول الحلف الأطلسي تعتقد أن الخطر الإيراني مبالغ فيه, وترى أن قوة الحلف النووية قادرة على ردع أي هجوم صاروخي قد تقوم به.
 
هذا الانقسام هو ما منع دول الحلف من الاتفاق على خطة بشأن نظام حماية من الصواريخ البالستية العابرة للقارات.
المصدر : وكالات