نيكولا ساركوزي (يسار) وسيغولين رويال وفرنسوا بايرو يحظون باهتمام الناخبين الشباب (الفرنسية)   
أفاد استطلاع للرأي أجرته مؤسسة إيفوب بأن مرشحي اليمين نيكولا ساركوزي والوسط فرنسوا بايرو والاشتراكية سيغولين رويال هم الذين يختارهم الشباب الفرنسي دون سن الثلاثين المصوت للمرة الأولى خلال الاقتراع الرئاسي.
 
وأوضح الاستطلاع الذي نشرت نتائجه اليوم صحيفة أوجوردوي أون فرانس لوباريسيان أن 30% من الذين سيصوتون للمرة الأولى دعموا نيكولا ساركوزي، في حين حصل بايرو على تأييد 23% وسيغولين رويال على 22%.
 
وأضاف المصدر أن زعيم اليمين "المتطرف" جان ماري لوبن حل في المرتبة الرابعة بـ9% من الأصوات.
 
وتشير أحدث توقعات استطلاعات الرأي إلى أن ساركوزي (52 عاما) يتقدم على منافسته رويال (53 عاما) للفوز والترشح لجولة ثانية في الانتخابات الرئاسية الفرنسية التي ستجرى يوم 22 أبريل/نيسان الجاري.
 
وفي سياق متصل أشارت الصحيفة إلى أن أوليفييه بوزانسونو (الرابطة الثورية) يتمتع -من بين ما أطلق عليهم لقب المرشحين الصغار- بجاذبية خاصة في صفوف الشباب الذين يصوتون للمرة الأولى (6% من  الأصوات)، متقدما على الاشتراكية ماري جورج بوفي (2%) والمدافع عن عولمة بديلة جوزيه بوفيه (2%) وأرليت لاغيه (1%).
 
وتوقع الاستطلاع فوز ساركوزي في حال مواجهته لرويال في الدورة الثانية من الانتخابات بفارق بسيط (51%). أما في حال مواجهة بين بايرو ورويال سيفوز مرشح الوسط على منافسته الاشتراكية بـ59% من الأصوات.
 
وأفاد بأنه إذا كانت المواجهة بين بايرو وساركوزي في الدورة الثانية فسيفوز مرشح الوسط أيضا بفارق مريح (57% مقابل 43%).
 
وكشف الاستطلاع وجود نسبة تردد كبيرة في صفوف الشباب دون سن الثلاثين، إذ إن ناخبا من كل اثنين يقول إنه قد يغير رأيه.
 
يذكر أن الانتخابات الرئاسية التي تجري بالاقتراع المباشر في فرنسا منذ 1965، حسمت نتائجها دائما في الدورة الثانية إذ لم يستطع أي مرشح أن يفوز بالـ50% من الأصوات من الجولة الأولى.

المصدر : الفرنسية