استنفار أمني روسي ضد مظاهرة للمعارضة بسان بطرسبرغ
آخر تحديث: 2007/4/15 الساعة 16:31 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/4/15 الساعة 16:31 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/28 هـ

استنفار أمني روسي ضد مظاهرة للمعارضة بسان بطرسبرغ

الشرطة الروسية تصدت لاحتجاجات المعارضة واعتقلت العشرات من أنصارها (الفرنسية)

تظاهر أكثر من ألف شخص في سان بطرسبرغ -ثاني المدن الروسية- وسط إجراءات أمنية مشددة بعد يوم من مظاهرة مماثلة شهدتها موسكو احتجاجا على سياسات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.
 
وتجمع المتظاهرون في ميدان بايونيير بوسط المدينة تلبية لدعوة حركة "روسيا الأخرى" المعارضة بعد حصولها على موافقة رسمية, فيما تمركز مئات من عناصر الشرطة حول الميدان.
 
وأعلنت المعارضة أن الشرطة ألقت القبض على العديد من قادتها صباح اليوم, الأمر الذي نفته سلطات موسكو.
 
اعتقالات
وكانت الشرطة الروسية تصدت أمس للمظاهرات المنددة بالرئيس فلاديمير بوتين، واعتقلت نحو مائتي متظاهر من بينهم زعيم المعارضة وبطل الشطرنج السابق غاري كاسباروف.
 
ورفع المتظاهرون لافتات تندد ببوتين بسبب ما سموه "تفكيك الديمقراطية" في روسيا, وهتفوا "نريد روسيا أخرى. روسيا بدون بوتين".
 
وكانت السلطات الأمنية حذرت المتظاهرين من عدم التجمع في الساحة، إلا أن زعماء المعارضة أبدوا غضبا عارما بشأن الإجراءات الأمنية الصارمة.
 
وتسود حالة توتر في روسيا قبيل الانتخابات البرلمانية المقرر إجراؤها في ديسمبر/كانون الأول المقبل، والانتخابات الرئاسية التي ستجرى عام 2008 لاختيار خلف لبوتين.
 
كما تأتي الاحتجاجات بعد تصريحات أدلى بها الملياردير الروسي بوريس بيريزوفسكي من منفاه في لندن قال فيها إنه يخطط "لثورة" في روسيا. ودعت موسكو لندن إلى ترحيل بيريزوفكسي الذي منح حق اللجوء السياسي فيها، بعد تصريحاته التي نشرتها صحيفة غارديان.
المصدر : وكالات