كريستوفر هيل اعتبر الخطوة فرصة أمام بيونغ يانغ للالتزام بوعودها (الفرنسية)
قالت الخارجية الأميركية اليوم إن سلطات مكاو أفرجت عن أموال كوريا الشمالية المجمدة في مصرف بانكو دلتا آسيا.
 
وأوضح المتحدث باسم الوزارة  شون ماكورماك "إنه يمكن  لأصحاب الحسابات المخولين أن يسحبوا أموالهم" مضيفا أن "السلطات في مكاو ستعلن عن كيفية تنفيذ السحب".
 
وأفاد كبير المفاوضين الأميركيين في ملف كوريا الشمالية النووي كريستوفر هيل بهذا الخصوص أن الإفراج عن الأرصدة يجب أن يمهد السبيل لتفكيك مفاعلها النووي آخر هذا الأسبوع.
 
وأضاف أن "العملية تعد خطوة كبرى حتى تلتزم بيونغ يانغ باحترام وعودها" في إشارة إلى موعد حدد يوم 14 أبريل/نيسان خلال اتفاق نص على إغلاق مجمع يونغبيون النووي لكوريا الشمالية مقابل مساعدات في مجال الطاقة.
 
ورفضت بيونغ يانغ الوفاء بالتزاماتها قبل إعادة 25 مليون دولار من أرصدتها المجمدة لها في ماكاو.
 
وكان هيل -الذي وصل إلى سول ظهر الثلاثاء ومنها سيتوجه إلى بكين- قال في وقت سابق إنه سيلتقي بالعاصمة الكورية الجنوبية حاكم ولاية نيو مكسيكو بيل ريتشاردسون الذي كان بدوره في زيارة لكوريا الشمالية.
 
وأضاف كبير المفاوضين الأميركيين أنه "بعد التشاور مع ريتشاردسون سنقيم الوضع وسنبحث في إمكانية لقاء أحد نظرائنا الكوريين الشماليين" لكنه اعتبر أن الأمر مرتبط بتطور قضية ماكاو.

المصدر : الجزيرة + وكالات