أهالي سربرنيتشا فقدوا 8000  من ذويهم وأقربائهم خلال المذبحة (رويترز-أرشيف)
قضت محكمة جرائم الحرب الصربية اليوم الثلاثاء بإدانة أربعة نواب سابقين بالبرلمان الصربي بتهمة المشاركة في المذبحة التي ارتكبت بمدينة سربرنيتشا البوسنية عام 1995.

وظهر النواب السابقون الذين كانوا ينتمون إلى جماعة مسلحة تعرف باسم "العقارب" في فيلم فيديو يصور عملية إعدام ستة مسلمين قرب مدينة سربرنيتشا عام 1995.

وقد عرض هذا الشريط لأول مرة أمام محكمة جرائم الحرب الدولية في لاهاي خلال محاكمة الزعيم الصربي الراحل سلوبودان ميلوسيفيتش عام 2005.

وحكم على اثنين من المدانين بالسجن 20عاما هما قائد المجموعة سلوبودان ميديتش وشريكه الأساسي برانيسلاف ميديتش، فيما حوكم الثالث بيرو بيتراسيفيتش الذي اعترف بالقتل بـ13 عاما وشريك ألكسندر ميديتش بخمس سنوات. وبرأت المحكمة المتهم الخامس ألكسندر فوكوف.

وهذا هو أول حكم من نوعه تصدره محكمة صربية حول هذه المذبحة التي راح ضحيتها حوالي 8000 مسلم بوسني.

كان قد جرى اعتقال "العقارب" الخمسة عام 2003 في أعقاب عرض هذا الشريط. وبدأت المحاكمة في بلغراد عام 2005.

المصدر : وكالات