العميلة بلايم أمام لجنة برلمانية بعد إدانة مساعد تشيني
آخر تحديث: 2007/3/10 الساعة 01:20 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/3/10 الساعة 01:20 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/21 هـ

العميلة بلايم أمام لجنة برلمانية بعد إدانة مساعد تشيني

بلايم مع زوجها السفير السابق جو ويلسون (الأوروبية-أرشيف)

تدلي عميلة الاستخبارات الأميركية فاليري بلايم الجمعة القادمة بإفادتها أمام لجنة تابعة لمجلس النواب الأميركي, بعد أيام قلائل من إدانة لويس ليبي مساعد نائب الرئيس الأميركي ديك تشيني بتهمة الكذب وعرقلة عمل القضاء في التحقيق الذي فتح في ملابسات كشف هويتها.
 
وتشهد بلايم أمام "لجنة إصلاح الحكومة" التي ستنظر في كيفية تعامل البيت الأبيض مع القضية وما إذا كان مسؤولوه اتبعوا الإجراءات اللازمة لحماية هوية العميلة حسب بيان لرئيس اللجنة الديمقراطي هنري ووكسمان.
 
محامو ليبي قالوا إنهم سيطلبون إعادة محاكمته (الفرنسية-أرشيف)
ولم يذكر البيان ما إذا طُلب من مسؤولين بالبيت الأبيض المثول للإدلاء بإفاداتهم, لكن ووكسمان دعا المحقق الخاص في القضية باتريك فيتجيرالد إلى لقاء معه للنظر في إمكانية مثوله للشهادة.
 
وألقت إدانة ليبي بظلالها على ديك تشيني, لكن الرئيس جورج بوش قال إن نائبه ما زال "مساعدا أهلا للثقة" وما زال يثق بنصائحه.
 
تواطؤ بالبيت الأبيض
وعززت محاكمة ليبي الشكوك في إمكانية وقوع تواطؤ داخل البيت الأبيض لتشويه سمعة رافضي الحرب.
 
وسربت هوية بلايم عام 2003 بعدما كتب زوجها السفير السابق جو ويلسون مقالا في نيويورك تايمز شكك في المبررات التي تسوغها الإدارة الأميركية لإعلان الحرب على العراق.
 
ولم توجه تهم إلى أي شخص عند تسريب اسم العميلة, وهو تسريب يعتبره القانون الاتحادي الأميركي جريمة إن تمّ عمدا.
المصدر : وكالات