حقيقة الهولوكوست ما زالت
مثار جدل في أوساط الباحثين
(الفرنسية-أرشيف)
أعلنت هولندا أنها صادقت على اتفاقية تسمح بفتح الوثائق السرية لما يسمى معسكر الموت النازي بألمانيا خلال الحرب العالمية الثانية، في خطوة تمهد الطريق أمام الباحثين لكشف حقيقة المحرقة اليهودية (الهولوكوست).

وبذلك تكون هولندا رابع دولة -بعد الولايات المتحدة وإسرائيل وبولندا- تصادق على هذه الاتفاقية، من بين أعضاء اللجنة المشرفة على ملفات الهولوكوست والتابعة لمنظمة الصحة العالمية.

وجاء الإعلان الهولندي في اجتماع هذه اللجنة المنعقد حاليا في برلين والمنتظر اختتامه في وقت لاحق اليوم.

وتوقعت متحدثة باسم اللجنة أن تكمل الدول الأخرى الإجراءات القانونية بحلول نهاية العام الحالي، مشيرة إلى أن اجتماعا آخر سيعقد في مايو/ أيار القادم لإنهاء الإجراءات الخاصة بفتح هذه الملفات ونقل عشرات الملايين من صفحاته إلى الدول الأعضاء في اللجنة.

والدول المتبقية الأخرى التي لم تصادق بعد على هذه الاتفاقية هي ألمانيا وبريطانيا وبلجيكا ولوكسمبورغ وإيطاليا واليونان وفرنسا.

ويقدر مؤرخو الرايخ الثالث في ألمانيا عدد اليهود الذين قتلوا خلال الحرب العالمية الثانية بستة ملايين، ولكن ثمة تقديرات أخرى أقل من هذا الرقم أو أكثر.

يشار إلى أن نفي حصول المحرقة يعتبر جرما في عدة دول غربية، خصوصا فرنسا وألمانيا وأستراليا.

المصدر : أسوشيتد برس