بوش يبدأ اليوم جولة لاتينية والاحتجاجات تسبقه
آخر تحديث: 2007/3/8 الساعة 12:33 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/3/8 الساعة 12:33 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/19 هـ

بوش يبدأ اليوم جولة لاتينية والاحتجاجات تسبقه

طلاب كولومبيون يحرقون علما أميركيا احتجاجا على زيارة بوش (الفرنسية)

يصل الرئيس الأميركي جورج بوش مساء اليوم إلى ساو باولو بالبرازيل في مستهل جولة في أميركا اللاتينية تشمل البرازيل وأورغواي وكولومبيا وغواتيمالا والمكسيك.

وتأتي الجولة في أعقاب صعود القوى اليسارية المناوئة للسياسة الأميركية إلى سدة الحكم في عدد من هذه الدول التي يتوقع أن تشهد عواصمها مظاهرات احتجاج ضد بوش وسياساته.

واستبق الرئيس الأميركي الجولة بشن هجوم حاد على خصميه اللدودين الرئيسين الكوبي فيدل كاسترو والفنزويلي هوغو شافيز، متمنيا أن تنتهي الشيوعية في كوبا عندما يموت كاسترو.

وقال بوش لصحفيين يمثلون الدول التي سيزورها إن مصير كاسترو سيقرره الله، مشيرا إلى أن نظام الحكم الذي فرضه على الشعب لن يعيش إذا قرر الكوبيون ذلك.

وعن احتمال تولي راؤول شقيق كاسترو السلطة بشكل دائم، قال بوش إن ما يتمناه هو ألا يكون انتقال السلطة من شخص إلى آخر وإنما من نوع حكم إلى آخر مختلف على أساس إرادة الشعب.

وينظر إلى جولة بوش على نطاق واسع بوصفها محاولة لكسب التأييد في المنطقة في مواجهة الشعبية التي يتمتع بها شافيز الذي انتقد بوش نموذجه البوليفاري الاقتصادي الذي يدعو إليه، قائلا إن الصناعة التي تديرها الحكومة الفنزويلية لا تتسم بالكفاءة وستؤدي إلى المزيد من الفقر.

وأضاف أن الولايات المتحدة تحمل رسالة إلى المنطقة مؤيدة للديمقراطية وفتح الاسواق والحكومات المنفتحة، والتحذير مما وصفها بالوعود الزائفة الشعبوية التي يطلقها شافيز وأمثاله.

وتجنب بوش بحرص ذكر اسم رئيس فنزويلا خاصة عند سؤاله عن اعتزام شافيز تنظيم مسيرة احتجاج في الأرجنتين خلال زيارته لأورغواي المجاورة، مشددا على أن موقفه هو حب الحرية وحق الناس في التعبير عن أنفسهم.

هوغو شافيز أعلن أنه سيشارك في مظاهرتين مناوئتين لما سماها الإمبريالية الأميركية
(الفرنسية-أرشيف)
تظاهرات
وقد شهدت عدة دول في أميركا اللاتينية تظاهرات احتجاج سبقت جولة بوش. واحتل آلاف المزارعين البرازيليين مباني عامة احتجاجا على ممارسات قطاع الصناعات الزراعية وعلى هذه الجولة.

وفي العاصمة الكولومبية بوغوتا تظاهر طلاب احتجاجا على الزيارة المقبلة لبوش ورشقوا الشرطة بالحجارة والزجاجات الحارقة، واضطرت الشرطة لاستخدام الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين.

وفي مدينة كالي شارك مئات الطلاب والعمال في مسيرة صامتة ضد بوش الذي سيزور كولومبيا الأحد المقبل لإجراء محادثات مع الرئيس ألفارو أوريبي حليفه الرئيسي في أميركا اللاتينية.

وسيبدأ المكسيكيون تظاهراتهم الاحتجاجية الجمعة في ميريدا حيث يصل بوش الاثنين للقاء الرئيس المحافظ فيليبي كالديرون.

وستنظم واحدة من أكبر التظاهرات ضد بوش في الأرجنتين التي لا تشملها جولة بوش. وأعلن الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز أنه سيشارك في "تظاهرة معادية للإمبريالية" في ملعب بوينس أيرس، كما سيشارك في تظاهرة أخرى في بوليفيا.

المصدر : وكالات