اغتيال عضو بارز في جماعة سنية محظورة بباكستان
آخر تحديث: 2007/3/8 الساعة 13:33 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/3/8 الساعة 13:33 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/19 هـ

اغتيال عضو بارز في جماعة سنية محظورة بباكستان

 باكستان تشهد منذ سنوات عمليات اغتيال متبادلة بين السنة والشيعة (رويترز-أرشيف)
اغتال مسلحون مجهولون عضوا بارزا في جماعة سباه صحابة (جند الصحابة) السنية المحظورة شمال غرب باكستان صباح اليوم.
 
وقالت الشرطة إن مهاجمين على متن دراجتين ناريتين أطلقوا النار على مسرور عالم عالمي أمام منزله ببلدة ديره إسماعيل خان التابعة لإقليم سرحد المحاذي للحدود مع أفغانستان صباح اليوم، ولاذوا بالفرار. وأشارت إلى أن عالمي فارق الحياة عقب وصوله المستشفى.
 
وقد أغلقت قوات الأمن مداخل ومخارج البلدة بحثا عن المهاجمين. وذكر مسؤولون في شرطة البلدة لمراسل الجزيرة أن الاغتيال يرجع لدوافع طائفية. وتحقق الشرطة فيما إذا كان الهجوم انتقاما لمقتل قيادي شيعي في البلدة الشهر الماضي.
 
وقال شهود عيان إن المهاجمين كانوا يرتدون "البرقع" التي ترتديه النساء في هذه المنطقة، ويخفون السلاح تحته.
 
وجاء اغتيال مسرور -وهو عالم سني- قبل يومين من انتهاء احتفالات الشيعية بأربعينية الإمام الحسين رضي الله عنه. وأشارت مصادر الشرطة إلى أن عالمي اتهم في السابق باغتيال أعضاء بأحزاب شيعية، ولكن الشرطة أطلقت سراحه لعدم توافر الأدلة.
 
وكانت ديره إسماعيل خان -الواقعة على بعد 270 كلم جنوب غرب العاصمة إسلام آباد- شهدت عملية انتحارية إبان إحياء أتباع الأقلية الشيعية ذكرى مقتل الحسين في محرم الماضي، وقتل وجرح عدد من الشيعة ومن الشرطة في ذلك الهجوم.
 
تجدر الإشارة إلى أن آلاف الباكستانيين قتلوا في هجمات طائفية بين الشيعة السنة في البلاد منذ ثمانينيات القرن الماضي. وهو ما دفع الحكومة في السنوات الأخيرة إلى حظر جماعات سنية وشيعية تصفها بالمتطرفة.
المصدر : الجزيرة + وكالات