ناجون قالوا إن الطائرة كانت تهتز قبل هبوطها (الفرنسية)

قتل نحو خمسين شخصا وجرح العشرات في احتراق طائرة ركاب إندونيسية عند هبوطها في مطار يوغياكرتا إلى الجنوب الشرقي من جاكرتا.
 
وحسب وكالة الأنباء الإندونيسية آنتارا يوجد بين الناجين طاقم الطائرة الذي يضم سبعة أشخاص.
 
ولم يعرف بعد سبب احتراق الطائرة -من نوع بوينغ 737 تابعة لشركة جارودا الحكومية-, لكن ركابا قالوا إنها بدأت تهتز قبل أن تحط.
 
روايات الشهود
وذكر شهود آخرون أن العجلة الأمامية انفجرت قبل أن تلامس أرضية المدرج, ليندلع حريق تبعته عدة انفجارات صغيرة خرجت بالطائرة من مسارها, وتحدث ركاب آخرون عن حريق الجناح.
 
ويوجد بين ركاب الطائرة -التي كانت قادمة من جاكرتا- عشرة أستراليين بينهم صحفيون ومسؤولون في الخارجية كانوا يرافقون , وزير الخارجية الأسترالي ألكسندر داونر الذي يزور إندونيسيا.
 
وهذا هو ثالث حادث نقل خطير خلال ثلاثة أشهر في إندونيسيا, إذ تحطمت طائرة في يناير/كانون الثاني الماضي وعلى متنها 102 من الركاب, وقبلها بنحو أسبوع أدى غرق عبارة إلى مقتل 41 على الأقل.

المصدر : الجزيرة + وكالات