انتهاء مناورات البحرية الأميركية بالخليج وسط دعوات بالتعقل
آخر تحديث: 2007/3/31 الساعة 00:38 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/3/31 الساعة 00:38 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/13 هـ

انتهاء مناورات البحرية الأميركية بالخليج وسط دعوات بالتعقل

البحرية الإيرانية أجرت أيضا مناورات متعددة في مياه الخليج (الفرنسية-أرشيف)

قال ناطق عسكري أميركي إن قوات البحرية الأميركية أنهت الخميس مناوراتها العسكرية الجوية والبحرية في مياه الخليج.
 
وقال القومندان تشارلز براون المتحدث باسم الأسطول الخامس الأميركي المتمركز في البحرين، إن "الجزء الاكبر من المناورات التي كانت تتضمن عمليات جوية مع حاملتي طائرات قد انتهى, وسنقوم ببعض الأنشطة لإنهاء المناورات".
 
وقد غادرت حاملة الطائرات يو إس إس جون إس ستينيس منطقة المناورات وتوقفت في أحد مرافئ الخليج، دون أن يحدد اسمه, أما عن حاملة الطائرات الأخرى يو إس إس آيزنهاور فبقيت في مياه الخليج.
 
وردا على قلق الحكومة الإيرانية من هذه المناورات, قال وكيل وزارة الخارجية الأميركية نيكولاس بيرنز إن هاتين الحاملتين لا تهدفان إثارة مواجهة مع إيران, وإن واشنطن ما زالت ملتزمة بالجهود الدبلوماسية "ونحن مقتنعون بأن الدبلوماسية هي الطريق الواجب اتباعه, ولا نعتقد أن الصراع مع إيران محتوم, نحتاج أن نكون صبورين ومثابرين".
 
وحظيت تطمينات بيرنز والتوجه العام للإدارة الأميركية بالثناء من أعضاء مجلس الشيوخ بمن فيهم السيناتور الديمقراطي جوزيف بايدن الذي أعرب عن مخاوفه من وضع إقليمي خطير قد يشتعل بسبب أي خطوة خاطئة, داعيا إلى "التروي والصبر والدبلوماسية المتمرسة".
 
كما دعت روسيا الولايات المتحدة أمس إلى توخي الحرص لئلا يتصاعد التوتر مع إيران بسبب أكبر مناورات تجريها البحرية الأميركية في مياه الخليج منذ أربع سنوات, بقرار من وزارة الدفاع.
 
وقال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف مخاطبا القوات الأميركية إن "الخليج في وضع ملتهب, وينبغي عند اتخاذ أي تحرك في هذه المنطقة -خاصة من جانب البحرية أو القوات العسكرية الأخرى- أن يؤخذ في الحسبان ضرورة عدم تصعيد الموقف أكثر مما هو عليه, فالوضع غير مستقر بالفعل".
 
وكان الأسطول الخامس ذكر أن قرار إجراء المناورات اتخذ في الأسبوعين الماضيين, وأنه تم التعجيل بوضع خطط التدريبات مع تصاعد حدة التوتر بسبب برنامج إيران النووي واحتجاز طهران لبحارة بريطانيين.
 
وأوضح الأسطول الواقع مقره بالبحرين أن المناورات ترمي لطمأنة حلفاء الولايات المتحدة إزاء التزامها بإقرار الأمن.
 
وقد بدأت إيران الأسبوع الماضي مناورات بحرية استمرت أسبوعا بمياه الخليج. وكانت طهران أعلنت في فبراير/ شباط الماضي أنها اختبرت صواريخ قادرة على إغراق سفن حربية كبيرة في الخليج.
المصدر : وكالات