كاسترو ينتقد بوش بأول مقال وتطمينات بشأن صحته
آخر تحديث: 2007/3/29 الساعة 14:09 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/3/29 الساعة 14:09 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/11 هـ

كاسترو ينتقد بوش بأول مقال وتطمينات بشأن صحته

فيدل كاسترو لم ينقطع عن الكتابة حتى وهو على سرير المرض (رويترز-أرشيف)

اتهم الزعيم الكوبي فيدل كاسترو الرئيس الأميركي جورج بوش بالحكم بالموت المبكر على 3.5 مليارات إنسان بالدعوة إلى إنتاج محروقات من الحبوب، وذلك في أول مقال له يسلم إلى الصحف منذ خضوعه لعملية جراحية قبل ثمانية أشهر.
 
وتسلمت الصحف بطلب من كاسترو تعليقا على اجتماع عقده بوش مع مسؤولي شركات صناعة السيارات الأميركية يحمل عنوان "حكم بالموت المبكر جوعا وعطشا على أكثر من ثلاثة مليارات شخص في العالم". وتنشر صحيفة "غرانما" الناطقة باسم الحزب الشيوعي الكوبي المقال الخميس المقبل.
 
وفيما يتعلق بحالة كاسترو الصحية أكد شقيقه الأكبر رامون كاسترو أن الرئيس الكوبي "يتعافى بشكل جيد" ويتمتع بـ"النشاط والقوة" في الشهر الثامن من فترة نقاهته, لكنه لم يؤكد ما إذا كان كاسترو سيعود إلى المسرح السياسي أم لا.
 
وقد أجريت لكاسترو (80 عاما) عملية جراحية يوم 27 يوليو/تموز الماضي إثر إصابته بنزيف معوي خطر، وذلك قبل أربعة أيام من تنازله عن السلطة مؤقتا لشقيقه راؤول (75 عاما). وأظهر شريط فيديو بث يوم 30 يناير/كانون الثاني الماضي أن فيدل كاسترو في صحة جيدة.
 
من جهته توقع الرئيس البوليفي إيفو موراليس عودة كاسترو للواجهة السياسية يوم 28 أبريل/نيسان المقبل. وأرسل الرئيس الكوبي وعدد من كبار المسؤولين في البلاد مجموعة إشارات عن إمكان عودته لممارسة نشاطه الرئاسي.
 
فقد قالت وزيرة الصناعات الأساسية يديرا غارسيا إن كاسترو سيستأنف سريعا نشاطه في قيادة الدولة. وقالت "نتوقع أن يكون من جديد معنا بطريقة أنشط, فقائدنا يحرز تقدما في استعادة صحته وتزداد مشاركته في القرارات الأساسية. ويولي كل شيء عنايته". ولكاسترو شقيقان وأربع شقيقات وجميعهم على قيد الحياة.
المصدر : وكالات