كاديما يواصل التراجع أمام الليكود شعبيا
آخر تحديث: 2007/3/30 الساعة 02:11 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/3/30 الساعة 02:11 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/12 هـ

كاديما يواصل التراجع أمام الليكود شعبيا

حرب لبنان قد تكون وراء تراجع شعبية حزب إيهود أولمرت (الفرنسية-أرشيف)

واصلت شعبية حزب كاديما برئاسة رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت تراجعها بعد عام على فوزه، وذلك وفق استطلاع رأي نشر اليوم.
 
وأظهر الاستطلاع في المقابل تقدم تكتل الليكود اليميني المعارض برئاسة رئيس الوزراء الأسبق بنيامين نتنياهو.
 
وأفاد الاستطلاع بأن الليكود سيحصل على 31 مقعدا مقابل 12 حاليا من أصل 120 مقعدا في الكنيست.
 
وسيتراجع حزب العمل بشكل طفيف (17 مقعدا في مقابل 19 حاليا)، في حين سينهار كاديما مع 11 نائبا في مقابل 29 حاليا.
 
وأضاف الاستطلاع أن متشددي حزب شاس (12) وحزب إسرائيل بيتنا (11) سيحافظون على مقاعدهم.
 
وأجري الاستطلاع لحساب الإذاعة الإسرائيلية العامة وشمل عينة تمثيلية من 500 شخص مع هامش خطأ ناهز 4.5%.
 
وكان استطلاع نشر في بداية مارس/آذار الجاري أظهر أن 2% فقط من الإسرائيليين يثقون في أولمرت.
 
ويرى ملاحظون أن سبب تدني شعبية أولمرت -الذي تطارده سلسلة فضائح فساد مع العديد من القريبين منه- تعود إلى إخفاقات حربه أمام حزب الله خلال صيف 2006.
المصدر : الفرنسية