احتجاجات أوروبية على الدرع الصاروخية ببولندا والتشيك
آخر تحديث: 2007/3/24 الساعة 23:07 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/3/24 الساعة 23:07 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/6 هـ

احتجاجات أوروبية على الدرع الصاروخية ببولندا والتشيك

احتجاجات بولندا قابلتها احتجاجات الأحزاب اليسارية في برلين أيضا (الفرنسية)

تظاهر مئات الأشخاص في وارسو احتجاجا على مشاركة حكومة بلادهم في حربي العراق وأفغانستان وموافقتها على نصب نظام أميركي للصواريخ على أراضيها.

ولبى المتظاهرون نداء منظمات يسارية وتجمعوا أمام القصر الرئاسي وسط العاصمة البولندية ورددوا هتافات "كاتزينسكي (رئيس بولندا) إرهابي" و"أوقفوا الحرب" و"لا لاحتلال العراق" و"لا للدرع".

وألقى المتظاهرون على مقر الرئاسة بطا صغيرا من البلاستيك ن حيث يعني اسم الرئيس البولندي ليش كاتزينسكي باللغة البولندية (بط).

وتزامن هذا الاحتجاج مع مطالبة الأحزاب اليسارية في اجتماع لها في برلين، الولايات المتحدة بالتشاور مع حلفائها قبل المضي قدما بخطة الدرع الصاروخية في بولندا والتشيك.

وقال رئيس حزب الاشتراكيين الأوروبيين بول نيروب راموسين موجها خطابه إلى الأميركيين في مؤتمر صحفي ببرلين "رجاء لا تجعلوا من هذه القضية قضية أحادية أو ثنائية".

وتخشى دول أوروبية أن هذه الدرع التي تهدف إلى حماية الولايات المتحدة وحلفائها من صواريخ إيران وكوريا الشمالية، قد تزيد من حدة التوتر مع روسيا وتؤدي إلى خلافات بين الدول الأوروبية نفسها.

وطلبت واشنطن من بولندا والتشيك "استضافة" أجزاء من النظام بحيث تتولى بولندا تدعيم قواعد الدرع الصاروخية المنصوبة في الولايات المتحدة، على أن تستضيف جمهورية التشيك المجاورة نظام رادار ومركز تتبع في إطار نظام الدرع الصاروخية.

وأثارت الخطة الأميركية انزعاج روسيا التي قالت إن النظام الدفاعي سيخل بتوازن القوى الذي تم التوصل إليه في أوروبا بعد الحرب الباردة، وهددت بالانسحاب من معاهدات حظر انتشار الأسلحة ردا على ذلك.

المصدر : وكالات