زعماء الاتحاد الأوروبي متخوفون من انضمام تركيا المسلمة للاتحاد (الفرنسية-أرشيف)

انتقدت أنقرة عدم دعوة ألمانيا الدول المرشحة لعضوية الاتحاد الأوروبي للمشاركة في احتفالات الاتحاد بمرور 50 عاما على إنشائه والتي تقام في برلين مطلع الأسبوع القادم.

وقالت الخارجية التركية في بيان مقتضب "لو وجهت ألمانيا الدعوة للدول المرشحة لكانت إشارة ذات مغزى من حيث أنها تظهر من جديد وحدة الأسرة الأوروبية".

وسيحضر زعماء الدول السبع والعشرين الأعضاء بالأوروبي مهرجانا موسيقيا وعشاء وحفلات بالشوارع، وقمة مختصرة سيوقع خلالها إعلان برلين بشأن إنجازات الاتحاد ومستقبله.

وقال متحدث باسم الحكومة الألمانية في رد على سؤال بخصوص بيان أنقرة "هذا احتفال لأعضاء الاتحاد الأوروبي لم تدع أي دولة مرشحة سواء أكانت تركيا أم غيرها".

وأوضح دبلوماسي أوروبي في أنقرة أن القرار ليس مقصودا به تجاهل أحد وإنما هو يعبر عن انشغال الاتحاد بانقساماته الداخلية، بما في ذلك الخلاف حول صياغة الإعلان المقرر إصداره في الذكرى الخمسينية لميلاده.

وتعارض المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي رغم أنها تعهدت أيضا باحترام الاتفاقيات السابقة بين الاتحاد وأنقرة.

وعلق الأوروبي في ديسمبر/ كانون الأول المحادثات بشأن ثمانية من بين 35 فصلا أو مجالا بسبب رفض أنقرة فتح موانيها ومطاراتها أمام قبرص الدولة العضو بالاتحاد والتي لا تعترف بها تركيا.

المصدر : وكالات